الديوان » فلسطين » عمر اليافي »

يا من يغيث الورى من بعد ما قنطوا

يا من يغيث الورى من بعد ما قنطوا

بنشر رحمته غيثاً إذا قحطوا

أنت الغياث وأنت المستغاث به

ارحم عبيداً أكفّ الفقر قد بسطوا

واسترسلوا جودك المعهود فاسقهمُ

سقياً ندى رحمةٍ فالقبض منبسط

والغيث يروي فيروون الحديث به

ريّاً يريهم رضاً لم يثنه سخط

وعامل الكلّ باللطف الّذي ألفوا

فالكلّ في عقد نظم الفضل منسمط

هم تحت حكم مراد الحقّ ما خرجوا

يا عادلاً لا يُرى في حكمه شطط

إنّ البهائم أضحى الترب مرتعها

ومنه مربعها لا الأثل والخمط

تروح والريح مرعاها إذا سرحت

والطير تغدو من الحصباء تلتقط

والأرض من حلّة الأزهار عاريةٌ

وما على ظهرها من زهرها مرط

حتّى رياض روابيها معطّلةٌ

كأنّها ما تحلّت بالنبات قَطُ

وأنت أكرم مفضال تمدّ له

أعناقُ آمالِ مَن أعمالهم حبطوا

إلى أياديك يا ذا الجود قد رفعت

أيدي العصاة وإن جاروا وإن قنطوا

ناجوك والليل حلّاه الظلام سناً

كأنّه فود زنجيٍّ به وخط

حلّاه نور التجلّي بالبها سحراً

كما يجلّي سواد اللمّة الشمط

فشاربٌ بذَنوب الذنب غصّ به

ووارد بحر عفوٍ ليس ينضبط

ومجرِمون من الخيرات قد خلصوا

وآخرون كما أخبرتنا خلطوا

ومن همُ في كديد العيش وهو يُرى

له الحجاب عن الأبواب منكشط

ومن يرى عبد سوءٍ وهو منتظم

في سلك من جاء حول العرش ينخرط

وملحدٌ يدّعي ربّاً سواك له

وجاحد في حضيض الكفر منهبط

ودائرٌ في ضلالٍ من عقائده

حيران في شرك الأشراك يختبط

كلٌّ ينال من المقدور قسمته

والكلّ في قبر قهر الأمر منضغط

وهم كما العلم قدماً سابقاً برزوا

قومٌ ترقّوا وقومٌ في الهوى سقطوا

حكمٌ من الله عدلٌ في بريّته

وهم بسمط القضا في نظمه نمط

لم نعترض ذا ظهورٍ في مظاهره

فرض علينا له التسليم مشترط

وما ذنوب الورى في جنب رحمته

إلّا كحرفٍ بأيدي الفيض ينكشط

بل نقطة في بحار العفو قد سقطت

وهل تقاسُ بفيض الأبحر النقط

فما لنا ملجأٌ إلّا الكريم ومن

في عقد رحمته بالنظم ننسمط

الأوّل الآخر الذخر الغياث ومن

يلقى على الحوض وهو السابق الفرط

ذاك الرسول الّذي كلّ الأنام له

بنيلٍ أعلى مقام الحمد قد غبطوا

كما الجميع بذياك الشفيع لنا

يوم القيامة مسرورٌ ومغتبط

صلّى عليه صلاةً لا نفاد لها

مقرونةً بسلامٍ فيه ترتبط

بربط مولىً تعالى خصّه بهما

من اسمه باسمه في الذكر مرتبط

معلومات عن عمر اليافي

عمر اليافي

عمر اليافي

عمر بن محمد البكري اليافي، أبو الوفاء، قطب الدين. شاعر، له علم بفقه الحنفية والحديث والأدب. أصله من دمياط (بمصر) ومولده بيافا، في فلسطين. أقام مدة في غزة، وتوفي بدمشق. كان..

المزيد عن عمر اليافي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عمر اليافي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر البسيط


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس