الديوان » العصر الايوبي » ابن الساعاتي »

لله كانون وقانا لفحه

لله كانون وقانا لفحه

نفحاتِ كانونَ التي لا تعذبُ

بيتنا ونحن من اللّظى في جنة

بل جنةٍ أنفاسها لا تحجب

والحرب في جدلٍ نتيجةُ حكمها

ثلجٌ أقام فليس فيه مذهب

فالسحب راياتٌ ولمعُ بروقها

بيضُ الظبي والأرضُ طرفٌ أشهب

والندُّ قسطلهُ وزهرُ شموعنا

صمُّ القنا والفحم نبيلٌ مذهب

معلومات عن ابن الساعاتي

ابن الساعاتي

ابن الساعاتي

ابن الساعاتي (553 هـ - رمضان 640 هـ) هو أبو الحسن على بن محمد بن رستم بن هَرذوز المعروف بابن الساعاتى، الملقب بهاء الدين، الخراساني ثم الدمشقي، كان شاعراً مشهوراً،..

المزيد عن ابن الساعاتي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن الساعاتي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس