الديوان » سوريا » خليل مردم بك »

من وراء السحب فوق البح

عدد الأبيات : 16

طباعة مفضلتي

من وَراءِ السحْبِ، فوق البح

ر، في يومٍ ومطيرِ

الرياحُ الهوجُ فيه

ذاتُ عصْفٍ وَزئير

طغتِ الأمواجُ تسمو

بالهوادي والصدور

رفعتْ أعناقها

ذاتَ رغاءٍ وَهدير

بين رعدٍ قاصفٍ

في إثرِ برقٍ مستطير

حاوَلتْ أن تشرق الشم

سُ وَهَّمتْ بالظهور

صعَّدتْ أنفاسَها

حمراً كأنفاسِ السعير

فإذا الأُفقُ من الأل

وانِ كالروضِ النضيرِ

وَإذا السحبُ كأشبا

حِ تنادتْ للمسير

وَلها في الجو أشلا

ءٌ كأشلاءِ العقير

مثلتْ أضغاثَ أحلا

مٍ لممرور غرير

بعد لأي أرسلتْ شم

سُ الضحى شؤبوبَ نور

"ما ترى ""قالت ليَ السم"

"راءُ"" ما بين السطور؟ "

لمحة البارقي في

ليلٍ دجوجيٍ ضرير

وابتسام النور في يو

مٍ عبوسٍ قمطرير

قد يكون اللحنُ والإيماءُ

أبدى للضمير

معلومات عن خليل مردم بك

خليل مردم بك

خليل مردم بك

خليل بن أحمد مختار مردم بك. رئيس المجمع العلمي العربي في دمشق، وأحد شعرائها. مولده ووفاته بها. تعلم التركية في إحدى مدارسها، وتلقى الإنكليزية في خلال ثلاث سنوات أمضاها بانكلترة، في..

المزيد عن خليل مردم بك

تصنيفات القصيدة