الديوان » عمان » هلال بن سعيد العماني »

أرى قلمي فوق الصحائف يعبث

أرى قلَمِي فوقَ الصحائفِ يَعْبَثُ

كمثلِ حصانٍ في الميادينِ يَنْفُثُ

وقد طال لمَّا جالَ في مَعلبِ له

بنظمِ بديعِ الشعرِ فهو مُرَعَّثُ

يجرَ حروفاً بالصوابِ نواطقاً

يمر على العليا بها يَتَشَبّثُ

ينوحُ كنوحِ العندليبِ هَديله

على سرحه بالقاع يلعى ويَلْهَثُ

يساعدُ أفكاري على ما تصوغُه

جواهرُ أشعاري ولا هو يمكُثُ

يَفُوه بادّاءِ السلامِ على الذي

اسائل عنهم كل ريح وابحث

واعني ابنَ مسعود علياً وناصراً

أميرين ذا عمرو وهذا المرغَّثُ

وأيضاً سليماً ذا الثناء وراشداً

فمن شوقِهم أشكو جَوَى وأغوّثُ

ولولاهم ما لَذَّ لي قَط مأكلٌ

و لا مشربٌ خَوْفي أموتُ وأجدثُ

أناغي كتابي كلَّ وقت يمرّ بي

كطير يُناغي عُودَ بانٍ ويمرث

تعاتبني فيكم قوافٍ أقولُها

وكم في مبانيها من العلمِ مُحْدَثُ

لكي تقرأوها ثم يغشى سطورَها

سناكم ومعناها يرق ويَدْمَثُ

معلومات عن هلال بن سعيد العماني

هلال بن سعيد العماني

هلال بن سعيد العماني

شاعر عُماني تفتقت قريحته الشعرية من الغربة والأزمات وكرب الحياة كما يدعي، فسافر إلى زنجبار. ولكن المتصفح لشعره لا يجد ما يدل على ضيق العيش أو قلة ذات اليد، ولم يترك..

المزيد عن هلال بن سعيد العماني

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة هلال بن سعيد العماني صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس