الديوان » العصر المملوكي » صفي الدين الحلي »

أيا ابن الكرام الكماة الحماة

أَيا اِبنَ الكِرامِ الكُماةِ الحُماةِ

كُنوزِ العَفافِ وَكَهفِ العُفاةِ

وَيا مَن يَرى الجودَ حَتماً عَلَيهِ

وَفَرضَ الصِلاتِ كَفرضِ الصَلاةِ

وَمَن رَأيُهُ في الأُمورِ الجِسامِ

سُبُلُ النَجاحِ وَسُفُنُ النَجاةِ

لَقَد ساعَدَ الفِطرُ رَبَّ الصِيامِ

بَعيدٍ مُوافٍ وَعَيشٍ مُؤاتِ

وَعِندِيَ ظَبيٌ غَريبُ الجَمالِ

غَزيرُ الصَفاءِ عَزيزُ الصِفاتِ

يُديرُ الصَفاءَ كَماءِ الحَيا

وَماءِ الحَياءِ وَماءِ الحَياةِ

وَقَد طَبَّقَ الجَوَّ جَهامٌ

أَحاطَ بِهِ مِن جَميعِ الجِهاتِ

وَنَحنُ نُقابِلُ جَيشَ الرَبيعِ

بِزَفِّ الهَناءِ وَزَنَّ الهَناتِ

فَساعِد سَعِدتَ بِنَيلِ الوِفاقِ

لِأَهلِ الوَفاءِ قُبَيلَ الوَفاةِ

وَزُرنا فَإِنَّ أَلَذَّ الهِباتِ

إِعادَةُ أَيّامِنا الذاهِباتِ

معلومات عن صفي الدين الحلي

صفي الدين الحلي

صفي الدين الحلي

عبد العزيز بن سرايا بن علي بن أبي القاسم السنبسي الطائي. شاعر عصره. ولد ونشأ في الحلة (بين الكوفة وبغداد) واشتغل بالتجارة، فكان يرحل إلى الشام ومصر وماردين وغيرها، في تجارته،..

المزيد عن صفي الدين الحلي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة صفي الدين الحلي صنفها القارئ على أنها قصيدة مدح ونوعها عموديه من بحر المتقارب


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس