بلد هوى فلتبكه الأيام

ولتبكه الأوراق والأقلام

من بعد ما سَقَت الدماء بطاحهُ

ما اشتدّ خطب أو ألمّ حِمامُ

فإذا به في ساعةٍ مشؤومةٍ

يغدو طريداً قد دهاه جُذام

عاث اليهود به فسادا ويحكم

ولهم تزان وترفع الأعلام

تلك الحقائق زوّروا أنسابها

فالذلّ عزٌ والهوان سلام!!

وتبختر الأعداء فوق ترابه

فتدنّست من رجسهم آكام

***

***

ما لي أرى الدنيا تشيح بوجهها

عنا ويغشانا أسى وقتام؟!

حزني على وطني يعيث به أذى

قوم شديد مكرهم ولئام

حزني على وطني يمزّق شمله

تغشاه من أيدي اليهود سهام

ما بالنا نغفو ويسهر غيرنا

ويعدّ عدّته ونحن نيام

أين الرجال على العراك تمرّسوا

أين النّهى والحزم والإقدام

إن شئتم يا عرب وحدة صفّكم

فليرتفع فوق الربا الإسلام

معلومات عن غازي الجمل

غازي الجمل

غازي الجمل

ولد غازي الجمل في مدينة غزة عام 1950 م، انتقل مع عائلته إلى الأردن عام 1954 درس بمدارس الزرقاء، وحصل على الثانوية عام 1967. حاز دبلوم في الهندسة الميكانيكية من يوغسلافيا..

المزيد عن غازي الجمل

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة غازي الجمل صنفها القارئ على أنها قصيدة وطنيه ونوعها عموديه من بحر غير متوفر


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس