الديوان » لبنان » عمر الأنسي »

أيا حسن حمام حوى الحسن والبها

أَيا حسنَ حمّامٍ حَوى الحسن وَالبها

فَلا زال مِن عَين الحَسود سَليما

سَما بَهجَةً بِالوارِدين وَزينة

كَأَن شُموساً أَشرَقَت وَنُجوما

لأَحمَد آغا وَاِبن سلّومَ لَم تَزَل

مَحامد تهديها الأَنامُ عُموما

هُما أَنشآه طبق ما اِقتَرح المنى

فَأَصبَح نَفعاً لِلدِيار عَميما

فَمن يَأتِهِ يَنظر عَلى النار جنّة

وَيَعجَبُ مِنها مَن يَكون حَكيما

تُناجي أَنابيب المِياه حياضهُ

فَتسمع صَوتاً لِلرخام رَخيما

فَبادر لملقى الوارِدين مهنّئاً

وَأَرّخ وردتم جَنَّةً وَنَعيما

معلومات عن عمر الأنسي

عمر الأنسي

عمر الأنسي

عمر بن محمد ديب بن عرابي الأنسي. شاعر أديب متفقه. في شعره رقة وصنعة. مولده ووفاته ببيروت. تقلب في عدة مناصب آخرها نيابة قضاء صور. له (ديوان شعر) جمعه ابنه عبد..

المزيد عن عمر الأنسي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عمر الأنسي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر البسيط


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس