الديوان » سوريا » أبو الهدى الصيادي »

قسما برقة خصرك الميال

قسما برقة خصرك الميال

وبلوعتي وبدمعي السيال

ما غاب شخصك لحظة عن خاطري

يا من تربع في منصة بالي

لك في الفؤاد منازل معمورة

والسر الا من خيالك خالي

ان انت اظهرت الوفاء او الجفا

حالي وحقك في غرامك حالي

اتظن مهما حرت يا حلو اللمى

تلوي لغيرك في الهوى آمالي

تحيي بمعسول الغثير وان تمل

فلقد تميت بخصرك العسال

يا مالكا رقي ترفق فالهوى

يضني المحب بجمره المتوالي

فاطرح صدودك والنفور وان تكن

تختال عن عجب بطرز غزال

اني وابيض طرفك الماضي الشا

لجريح مصلت طرفك الفصال

ابكي لذكرك والتلهف ديدني

والوجد مرطي والهوى سريالي

ارخصتني فقطعت حبل مودتي

يا ايها الريم العزيز الغالي

ومن المصائب لو عرفت بلا مرا

هجر الكرام وعشرة الانذال

خامرت رأيك واهما عن قسوة

فغدوت ميالا لكل ظلال

ان الجمال اذا يشاب بخفة

وبسوء خلق لم يكن بجمال

ريض فؤادك بالكمال وان ترم

عزا فعاشر كل اهل كمال

ولرب مفتون بوقت وهو لم

يعلم بان الوقت نسج خيال

جرح القلوب من الكرام وراح عن

طيش يبرقم حول اهل المال

صرعته حادثة وشتت مسرعا

اهل الحطام تقلب الاحوال

المال يفنى والجمال مبدل

واجل ما يقنى كرام رجال

معلومات عن أبو الهدى الصيادي

أبو الهدى الصيادي

أبو الهدى الصيادي

محمد بن حسن وادي بن علي بن خزام الصيادي الرفاعي الحسيني، أبو الهدى. أشهر علماء الدين في عصره. ولد في خان شيخون "من أعمال المعرة" وتعلم بحلب وولي نقابة الأشراف..

المزيد عن أبو الهدى الصيادي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو الهدى الصيادي صنفها القارئ على أنها قصيدة رومنسيه ونوعها عموديه من بحر لم يتوفر


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس