الديوان » سوريا » أبو الهدى الصيادي »

مهيجة ذات وجد

مهيجة ذات وجد

سطا عليها الغزال

من رمش عينيه فيها

بكل جزء نبال

ما للغزال كهذا ال

غزال خد وخال

ولا جبين منير

عليه يزهو الهلال

ولا مهفهف خصر

كالغصن فيه اعتدال

ولا ملألأُ جيد

له الصباح مثال

ولا كلام كشعري

في الحب سحر حلال

يا مكثرا بالتجني

اطغاك هذا الجمال

للحسن يا ريم يوما

بالرغم عنك زوال

تظن انك كسرى

اسرى لديك الرجال

او تحت خمصيك تطوى

حين تميس الجبال

عذبت مضناك طيشا

يكفيك هذا الدلال

دع عنك جورك وارحم

فللزمان انفتال

فرب يوم تراه

يخشن هذا الصقال

وكم يعود فقيراً

من راح يطغيه مال

يعلو الجمال ويغلو

ان زينته الخصال

فأرفق الحسن رفقا

هذا الوجود ظلال

معلومات عن أبو الهدى الصيادي

أبو الهدى الصيادي

أبو الهدى الصيادي

محمد بن حسن وادي بن علي بن خزام الصيادي الرفاعي الحسيني، أبو الهدى. أشهر علماء الدين في عصره. ولد في خان شيخون "من أعمال المعرة" وتعلم بحلب وولي نقابة الأشراف..

المزيد عن أبو الهدى الصيادي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو الهدى الصيادي صنفها القارئ على أنها قصيدة رومنسيه ونوعها عموديه من بحر لم يتوفر


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس