الديوان » سوريا » أبو الهدى الصيادي »

يقول يعقوب لسر خفي

يقول يعقوب لسر خفي

يا نار يعقوب متى تنطفي

احرقت جسما كله لوعة

فتكت في اجزائه فاكتفي

وانت يا مقلته بعد ذا

الى متى سيالة تذرفي

لم تجب النار له قائلا

وعينه القرحاء لم تنصف

هناك ناجي شاكيا قلبه

وقال يا قلباه انت الوفي

ناري لم تخمد وها دمعتي

تسح سح الوبل لم تنشف

بالله اخبرني وكن صادقا

متى كما قد ارتجي تشتفي

فقال لن تخمد ناري ولن

ينقطع الدمع اذن فاعرف

الا اذا جاء قميص اللقا

مع بشير القرب من يوسف

معلومات عن أبو الهدى الصيادي

أبو الهدى الصيادي

أبو الهدى الصيادي

محمد بن حسن وادي بن علي بن خزام الصيادي الرفاعي الحسيني، أبو الهدى. أشهر علماء الدين في عصره. ولد في خان شيخون "من أعمال المعرة" وتعلم بحلب وولي نقابة الأشراف..

المزيد عن أبو الهدى الصيادي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو الهدى الصيادي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر لم يتوفر


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس