الديوان » سوريا » أبو الهدى الصيادي »

على رسلك اصبر يا رسول التلفهي

على رسلك اصبر يا رسول التلفهي

نممت لجلاسي على سر الخفي

وانت اعيني فاقطعي واصل البكا

ليذهب هذا الاحمرار وتنشفي

وانت ايا قلباه كم رحت خافقا

لذكر حبيب قاطع الحبل مسرف

ويا روح كم راحت قفولك نحوه

تطير وللاغيار لم تتشرف

بوجدك يا يعقوب سري دع الاسى

تقول بحسن الظن يوسف يوسفي

جلا بقميص الغدر كوكب حسنة

وراح به في مهمه الوهم يختفي

وقد جانس الاضداد عن غير حكمة

وخلا مسئيا غادرا خله الوفي

وما الحب الا للامين اخى الوفا

رفيق الصفا فافطن اذا رحت تصطفي

ورب كذوب بالخديعة قائم

يكدر اوقات الصفا بالتأفف

يريد اندماجا بالكرام وزوره

صريح ونور الحق باد لمنصف

اخو الحرص يدر به اللبيب بطوره

ويعرف ذو المجد الفتى بالتعفف

وما صاحب الآمال قط بصاحب

على انه اثر الحوادث يقتفي

يميل متى مال الظلال فتارة

مسيءٌ واخرى مفرط بالتلطف

وثان رفيق المال يرقب صيده

وفي غير هذا وعده وعد مخلف

ولم يدر ان المال ينفذ والعلي

رداء عميد باذل المال متحف

وهل ملأ الخزان حفرة قبره

اذا مات مالا بالأوهام مقرف

اري الشهم يعطي المجد غاية حقه

وبالمجد عن لوث السفاسف يكتفي

وما المجد دينار يرص بمخزن

ولا شيم تروى بقول محرف

بلى هو طبع يسبغ الفضل حسبما

تمكنه الاقدار لا للتزلف

لواه لبذل البر طور محكم

به لم يكن مستكرها بالتكلف

اخي اصحب الاخيار تشرف رتبة

فمن يصحب الاشرار غير مشرف

وقد ترفع الدنيا دنيا وقدره

وضيع مع التنكير غير معرف

يقلد افعال الكرام لبغية

يحاولها والطبع ليس بمسعف

الا انما الدنيا سراب بقيعة

ولم تعط ضوءٌ قط الا بها طفي

فسلم لمولاك الامور وخل من

يباين هذا واحفظ الله واعرف

معلومات عن أبو الهدى الصيادي

أبو الهدى الصيادي

أبو الهدى الصيادي

محمد بن حسن وادي بن علي بن خزام الصيادي الرفاعي الحسيني، أبو الهدى. أشهر علماء الدين في عصره. ولد في خان شيخون "من أعمال المعرة" وتعلم بحلب وولي نقابة الأشراف..

المزيد عن أبو الهدى الصيادي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو الهدى الصيادي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر لم يتوفر


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس