الديوان » سوريا » أبو الهدى الصيادي »

ساعرض عمن راح عني معرضا

ساعرض عمن راح عني معرضا

ولو لاح في برج الثريا طلوعه

واكتم حبي في هواه ولوعتي

واظهر سلواني له واذيعه

واحجر طرفي فيه وهو رسوله

وامنع عنه الفكر وهو ضجيعه

وابعد روحي منه وهي ظلاله

واهجر قلبي فيه وهو شفيعه

وكيف ترى عيني لمن لا يرى لها

ويكتم سر سار باغ يشيعه

ويصلح لي من لا يراني صالحا

ويحفظ قلبي في الهوى من يضيعه

فاقسمت لا تجري دموعي على امرء

تطيب له ان شت عني ربوعه

وهل دمعتي تجرى افتقادا لغائب

اذا كان لا تجري عليّ دموعه

معلومات عن أبو الهدى الصيادي

أبو الهدى الصيادي

أبو الهدى الصيادي

محمد بن حسن وادي بن علي بن خزام الصيادي الرفاعي الحسيني، أبو الهدى. أشهر علماء الدين في عصره. ولد في خان شيخون "من أعمال المعرة" وتعلم بحلب وولي نقابة الأشراف..

المزيد عن أبو الهدى الصيادي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو الهدى الصيادي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر لم يتوفر


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس