الديوان » لبنان » إلياس أبو شبكة »

قالوا لها ماذا فعلت

قالوا لَها ماذا فَعَلتِ

بِجِفنِ ذَيّاكَ الأَسَد

فَنَراهُ يَنثُرُ دَمعَه

في كُلِّ يَومٍ كَالبَرَد

قالَت وَقَد بَسَمت لَهُم

وَقعَ المُتَيَّمُ في فَنَد

أَنزَلتُهُ في وَهدَةٍ

مِنها هَواهُ ما صَعَد

قالوا لَها أَوَما حَرامٌ

أَن يُلازِمَهُ النَكَد

عَبثَ الغَرامُ بِهِ وَلَم

يُبقِ السقامُ لهُ جَسَد

قالَت دَعوهُ وَشَأنه

مَن خالَ أَنَّ الحُبَّ دَد

عَهدي بهِ رَجُلاً إِذا

هوَ في مَصائِبِهِ وَلَد

قالوا لَها أَضنَيتِهِ

فَهواكِ من دَمِع اِستَمَد

دَمُهُ لَدَيكِ وَقَد بَدا

أَثَرٌ لَهُ في كُلِّ خَد

فَتَمَلمَلَت لَيلى وَقَد

فَقَدَت من الغَيظِ الرشد

حَسناً أَجابَت فَاِرجَعوا

عن مِحنَتي ما لي جَلَد

معلومات عن إلياس أبو شبكة

إلياس أبو شبكة

إلياس أبو شبكة

إلياس أبو شبكة. مترجم يحسن الفرنسية، كثير النظم بالعربية. لبناني. اشترك في تحرير بعض الجرائد ببيروت. ونقل إلى العربية (تاريخ نابليون - ط) وقصصاً من مسرحيات (موليير) ونشر مجموعات من نظمه...

المزيد عن إلياس أبو شبكة

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة إلياس أبو شبكة صنفها القارئ على أنها قصيدة عتاب ونوعها عموديه من بحر مجزوء الكامل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس