الديوان » العصر الاموي » وضاح اليمن »

يا مرحبا ألفا وألفا

يَا مَرحَباً أَلفَاً وَأَلَفا

بِالكَاسِرَاتِ إِلَيَّ طَرفَا

رُجحِ الرَّوَادِفِ كَالظِّبَا

ءِ تَعَرَّضَت حُوَّاً وَوُطفَا

أَنكَرنَ مَركَبِيَ الحِمَا

رَ وَكُنَّ لاَ يُنكِرنَ طِرفَا

وَسَأَلنَنِي أَينَ الشَبَا

بُ فقُلتُ بانَ وَكَانَ حِلفَا

أَفنَى شَبَابِي فانقَضَى

حِلفُ النِسَاءِ تَبِعنَ حِلفَا

أَعطَيتُهُنَّ مَوَدَّتي

فَجَزَينَني كَذِبَاً وَخُلفَا

وَقَصَائِدٌ مِثلُ الرُّقَى

أَرسَلتُهُنَ فَكُنَّ شَغفَا

أَوجَعنَ كُلَّ مُغَازِلٍ

وَعَصَفنَ بِالغَيرَانِ عَصفَا

مِن كُلِّ لَذَّاتِ الفَتَى

قَد نِلتُ نَائِلَةً وَعُرفَا

صِدتُ الأَوَانِسَ كَالدُّمى

وَسَقَيتُهُنَّ الخَمرَ صِرفَا

معلومات عن وضاح اليمن

وضاح اليمن

وضاح اليمن

عبد الرحمن بن إسماعيل بن عبد كلال، من آل خولان، من حمير. شاعر، رقيق الغزل، عجيب النسيب. كان جميل الطلعة يتقنع في المواسم. له أخبار مع عشيقة له اسمها (روضة) من..

المزيد عن وضاح اليمن

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة وضاح اليمن صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر مجزوء الكامل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس