الديوان » العصر الاموي » العرجي » يا ليت ليلى رأتنا غير جازعة

عدد الابيات : 11

طباعة

يا لَيتَ لَيلى رَأَتنا غَيرَ جازِعَةٍ

لَمّا هَبَطنا جَمِيعاً أَبطَحَ السُوقِ

وَكَشَرنا وَكُبُولُ القَينِ تَنكِبُنا

كَالأُسدِ تَكشِرُ عَن أَنيابِها الرُوقِ

نَمشي يَفُوتُ مُخِفُّ القَومِ مَثقَلَهُم

مَشى الجِمالِ المَصاعِيبِ المَطارِيقِ

وَالناسُ شَطرانِ مِن ذي بُغضَةٍ حَنِقٍ

وَمِن مَغيظٍ بِدَمعِ العَينِ مَخنُوقِ

هُوَّوا لَنا زُمَراً مِن كُلِّ ناحِيَةٍ

كَأَنَّما فَزَعُوا مِن نَفخَةِ البُوقِ

وَفي السُطُوحِ كَأَمثالِ الدُمى خُرُدٌ

يَبكِينَ عَولَةَ وَجدٍ غَيرِ مَمذُوقِ

مِن كُلِّ ناشِرَةٍ فَرعاً لِرُؤيَتِنا

وَمَفرَقاً ذا نَباتٍ غَيرِ مَفرُوقِ

يَضرِبنَ حُرَّ وُجُوهٍ لا يُلَوِّحُها

لَفحُ السُمُومِ وَلا شَمسُ المَشارِيق

كَأَنَّ أَعناقَهُنَّ التُلعَ مُشرِفَةً

مِمّا يُحَلَّقُ مِن تِلكَ الأَبارِيقِ

حَتّى اِنتَهَت إِلى دَعجاءَ جالِسَةٍ

قَد تَرَكَت أَهلَ بَيتِ اللَهِ في ضِيقِ

تُنَضِّحُ الرِيقَ مِن فِيها إِذا نَطَقَت

كَأَنَّما مَضَغَت عِلكَ الذَعاليقِ

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن العرجي

avatar

العرجي حساب موثق

العصر الاموي

poet-Al-Arji@

91

قصيدة

1

الاقتباسات

9

متابعين

عبد الله بن عمر بن عمرو بن عثمان بن عفان الأموي القرشي، أبو عمر. شاعر، غزل مطبوع، ينحو نحو عمر بن أبي ربيعة. كان مشغوفاً باللهو والصيد. وكان من الأدباء الظرفاء ...

المزيد عن العرجي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة