الديوان » العصر الأندلسي » الأبيوردي »

وظلام قيد العين به

عدد الأبيات : 11

طباعة مفضلتي

وَظَلامٍ قَيَّدَ العَينَ بِهِ

لَيلَةٌ ضَلَّ بِها العَينَ الكَرى

خُضتُهُ وَالدِّرعُ فَوقي وَطَوَتْ

تَحتيَ المُهرَةُ أَجوازَ الفَلا

لَمعَ النَّجمُ عَلى جَبهَتِها

وَتَرَدَّتْ بِجلابيبِ الدُّجَى

فَأَتَتْ ريماً هَضيماً كَشحُهُ

ثَمِلَ العَينَينِ مَوهونَ الخُطا

كادَ يَشفَي بِجنَى ريقَتِهِ

غُلَّةً مَسجورَةً لَولا التُّقَى

وَوَشى العِطرُ بِهِ إِذ بَلَّهُ

آخِرَ اللَيلِ سَقيطٌ مِن نَدى

وَأَذاعَ الحَلْيُ سِرّاً كاتِماً

فَتَرَكنا مِن تَوَقِّهِ السُّرى

وَأَرابَ الحَيَّ حَتَّى هابَهُمْ

رَشا عانَقَهُ ذِئبُ الغَضى

إِنَّ ما أَحذَرُهُ أَربَعَةٌ

تُودِعُ القَلبَ تَباريحَ الجَوى

وَأَنا مِنها كَمَن يَبتَلُّ مِن

دَمِهِ أَشداقُ آسادِ الشَّرى

عَرَقٌ طابَ وَوَجهٌ يَرتَدِي

بِسَنا البَدرِ وَمِسكٌ وَحُلَى

معلومات عن الأبيوردي

الأبيوردي

الأبيوردي

محمد بن أحمد بن محمد القرشي الأموي، أبو المظفر. شاعر عالي الطبقة، مؤرخ، عالم بالأدب. ولد في أبيورد (بخراسان) ومات مسموماً في أصبهان كهلا. من كتبه (تاريخ أبيورد) و (المختلف..

المزيد عن الأبيوردي

تصنيفات القصيدة