عدد الأبيات : 14

طباعة مفضلتي

دع الغِنى لبنيهِ

إِنْ شئتَ أنْ لا تذلّا

كم ذا تعلّقُ ظِلّاً

مزايلاً مُضْمَحلّا

إنْ أنتَ أعرضتَ عنه

جثا إليك وحلّا

وإنْ رآك حريصاً

عليه يوماً تولّى

مَنْ فكّ رِبقةَ حِرْصٍ

فإنّما فكّ غُلّا

ومَنْ يجلّ صنيعاً

كان الأعزّ الأجلّا

مَن ملَّ حَمْلَ ثقيلٍ

من الرّجالِ أُمِلّا

ومن تكثّر يوماً

بالنّاسِ ذلَّ وقلّا

لا تطلبنَّ دواءً

للدّاءِ كان المُعِلّا

وَلا تبعْ بحرامٍ

من المعيشةِ حِلّا

للَّهِ نَدْبٌ جريءُ

رأى الغبينةَ ذُلّا

وعَدَّ ما في يديهِ

ثِقْلاً عليه وكَلّا

وَاِستلّ بين رجالٍ

من العَضِيهةِ سَلّا

ما العيشُ إلّا كبرقٍ

أو عارضٍ يتجلّى

معلومات عن الشريف المرتضى

الشريف المرتضى

الشريف المرتضى

علي بن الحسين بن موسى بن محمد بن إبراهيم، أبو القاسم، من أحفاد الحسين بن علي بن أبي طالب. نقيب الطالبيين، وأحد الأئمة في علم الكلام والأدب والشعر. يقول بالاعتزال...

المزيد عن الشريف المرتضى

تصنيفات القصيدة