الديوان » المغرب » شاعر الحمراء »

فإن كنت في هدي الأئمة راغبا

عدد الأبيات : 8

طباعة مفضلتي

فإن كنت في هدي الأئمة راغباً

فوطن على أن تنتحيك الوقائع

بنفس وقورٍ عند كل كريهةٍ

وقلب صبورٍ وهو في الصدر مانعُ

لسانك محزونٌ وطرفكَ ملهمٌ

وسركَ مكتومٌ لدى الربِّ ذائعُ

وذكرك مغمورُ وبابك مغلقٌ

وثغركَ بسامٌ وبطنكَ جائعٌ

وقلبكَ مجروحٌ وسوقكَ كاسدُ

وفضلك مدفونٌ وطعنك شائعُ

وفي كل يومٍ أنت جارعُ غصةٍ

من الدهرِ والإخوان والقلبُ طائعُ

نهاركَ شغلُ الناسِ من غير مِنَّةٍ

وليلك شوقٌ غابَ عنهُ الطلائعُ

فدونك هذا الليل خُذ له ذرعةً

ليومٍ عبوسٍ عز فيه الذرائعُ

معلومات عن شاعر الحمراء

شاعر الحمراء

شاعر الحمراء

حمد بن إبراهيم ابن السراج المراكشي، المعروف بشاعر الحمراء (مراكش) ويقال له ابن إبراهيم. شاعر، كان أبوه سراجا، أصله من هوارة إحدى قبائل سوس. ومولده ووفاته بمراكش. تعلم بها وبالقرويين...

المزيد عن شاعر الحمراء

تصنيفات القصيدة