الديوان » العصر الجاهلي » امرؤ القيس » قفا نبك من ذكرى حبيب ومنزِل

عدد الابيات : 77

طباعة

قِفَا نَبْكِ مِنْ ذِكْرَى حَبِيْبٍ وَمَنْزِلِ

بِسِقْطِ اللِّوَى بَيْنَ الدَّخُولِ فَحَوْمَلِ

فَتُوْضِحَ فَالمِقْرَاةِ لم يَعْفُ رَسْمُهَا

لِمَا نَسَجَتْهَا مِنْ جَنُوبٍ وَشَمْأَلِ

تَرَى بَعَرَ الأرْآمِ في عَرَصَاتِهَا

وَقِيْعَانِهَا كَأَنَّهُ حَبُّ فُلْفُلِ

كَأَنِّيْ غَدَاة َ البَيْنِ يَوْمَ تَحَمَّلُوا

لَدَى سَمُرَاتِ الحَيِّ نَاقِفُ حَنْظَلِ

وُقُوْفًا بِهَا صَحْبِيْ عَليََّ مَطِيَّهُمْ

يَقُولُونَ لا تَهْلِكْ أَسًى وَتَجَمَّلِ

وَإِنَّ شِفَائِيْ عَبْرَةٌ مَهَراقَةٌ

فهَلْ عِنْدَ رَسْمٍ دَارِسٍ مِنْ مُعَوَّلِ

كَدِينِكَ مِنْ أُمِّ الحُوَيْرِثِ قَبْلَهَـا

وَجَارَتِهَا أُمِّ الرَّبَابِ بِمَأْسَلِ

فَفَاضَتْ دُمُوعُ العَيْنِ مِنِّيْ صَبَابَةً

عَلَى النَّحْرِ حَتَّى بَلَّ دَمْعِيَ مِحْمَلِي

أَلا رُبَّ يَوْمٍ لَكَ مِنْهُنَّ صَالِحٍ

وَلا سِيَّمَا يَوْمٌ بِدَارَةِ جُلْجُلِ

وَيَوْمَ عَقَرْتُ لِلْعَذَارَى مَطِيَّتِيْ

فَيَا عَجَبًا مِنْ رَحْلِهَا المُتَحَمَّلِ

يَظَلُّ العَذَارَى يَرْتَمِيْنَ بِلَحْمِهَا

وَشَحْمٍ كَهُدَّابِ الدِّمَقْسِ المُفَتَّلِ

وَيَوْمَ دَخَلْتُ الخِدْرَ خِدْرَ عُنَيْزَةٍ

فَقَالَتْ لَكَ الوَيْلاتُ إِنَّكَ مُرْجِلِي

تَقُولُ وَقَدْ مَالَ الغَبِيْطُ بِنَا مَعًا

عَقَرْتَ بَعِيْرِيْ يَا امْرَأَ القَيْسِ فَانْزِلِ

فَقُلْتُ لَهَا سِيْرِيْ وَأَرْخِي زِمَامَهُ

وَلا تُبْعِدِيني مِنْ جَنَاكِ المُعَلِّلِ

فَمِثْلِكِ حُبْلَى قَدْ طَرَقْتُ ومُرْضِعًا

فَأَلْهَيْتُهَا عَنْ ذِيْ تَمَائِمَ مُغْيَلِ

إذا ما بَكَى مِنْ خَلْفِهَا انْحَرَفَتْ لَهُ

بِشِقٍّ وَشِقٌّ عِنْدَنَا لم يُحَوَّلِ

وَيَوْمًا عَلَى ظَهْرِ الكَثِيْبِ تَعَذَّرَتْ

عَلَيَّ وَآلَتْ حَلْفَةً لم تَحَلَّلِ

أَفَاطِمُ مَهْلاً بَعْضَ هذا التَّدَلُّلِ

وَإِنْ كُنْتِ قَدْ أَزْمَعْتِ صَرْمِيْ فَأَجْمِلِي

وَإنْ كنتِ قَدْ سَاءَتْكِ مِنِّيْ خَليْقَةٌ

فَسُلِّيْ ثِيَابِيْ مِنْ ثِيَابِكِ تَنْسُلِ

أَغَرَّكِ مِنِّيْ أَنَّ حُبَّكِ قَاتِلِي

وَأَنَّكِ مَهْمَا تَأْمُرِي القَلْبَ يَفْعَلِ

وَمَا ذَرَفَتْ عَيْناكِ إِلا لِتَقْدَحِي

بِسَهْمَيْكِ في أَعْشَارِ قَلْبٍ مُقَتَّلِ

وَبَيْضَةِِ خِدْرٍٍ لا يُرَامُ خِبَاؤُهَا

تَمَتَّعْتُ مِنْ لَهْوٍٍ بِهَا غَيْرَ مُعْجَلِ

تَجَاوَزْتُ أَحْرَاسًا وَأَهْوَالَ مَعْشَرٍاً

عَلَيَّ حِرَاصٍ لَوْ يُشِرُّونَ مَقْتَلِي

إذا ما الثُّرَيَّا في السَّمَاءِ تَعَرَّضَتْ

تَعَرُّضَ أَثْنَاءِ الوِشَاحِ المُفَصَّلِ

فَجِئْتُ وَقَدْ نَضَتْ لنَوْمٍ ثِيَابَهَا

لَدَى السِّتْرِ إِلاَّ لِبْسَةَ المُتَفَضِّلِ

فَقَالَتْ يَمُيْنَ اللهَ ما لَكَ حِيْلَةٌ

وَمَا إِنْ أَرَى عَنْكَ العَمَايَةَ تَنْجَلِي

خَرَجْتُ بِهَا تَمْشِيْ تَجُرُّ وَرَاءَنَا

عَلَى أثَرَيْنَا ذَيْلَ مِرْطٍ مُرَحَّلِ

فَلَمَّا أَجَزْنَا سَاحَةَ الحَيِّ وَانْتَحَى

بِنَا بَطْنُ حِقْفٍ ذِيْ رُكَامٍ عَقَنْقَلِ

إِذَا التَفَتَتْ نَحْوِيْ تَضَوَّعَ رِيْحُهَا

نَسِيْمَ الصَّبَا جَاءَتْ بِرَيَّا القَرَنْفُلِ

إِذَا قُلْتُ هَاتِيْ نَوِّلِيْنِيْ تَمَايَلَتْ

عَلَيَّ هَضِيْمَ الكَشَحِ رَيَّا المُخَلْخَلِ

مُهَفْهَفَةٌ بَيْضَاءُ غَيْرُ مُفاضَةٍ

تَرَائِبُهَا مَصْقُوْلَةٌ كَالسَّجَنْجَلِ

كِبِكْرِ مُقَانَاةِ البَيَاضِ بِصُفْرَةٍ

غَذَاهَا نَمِيْرُ المَاءِ غَيْرِ المُحَلَّلِِ

تَصُدُّ وَتُبْدِيْ عَنْ أَسِيْلٍ وَتَتَّقِيْ

بِنَاظِرَةٍ مِنْ وَحْشِ وَجْرَةَ مُطْفِلِ

وَجِيْدٍ كَجِيْدِ الرِّئْمِ لَيْسَ بِفَاحِشٍ

إِذَا هِيَ نَصَّتْهُ وَلا بِمُعَطَّلِ

وَفَرْعٍ يُغَشِّي المَتْنَ أَسْودَ فَاحِمٍ

أَثِيْثٍ كَقِنْوِ النَّخْلَةِ المُتَعَثْكِلِ

غَدَائِرُهُ مُسْتَشْزِرَاتٌ إلى العُلا

تَضِلُّ المَدَارَى في مُثَنًى وَمُرْسَلِ

وَكَشْحٍ لَطِيْفٍ كَالجَدِيْلِ مُخَصَّرٍ

وَسَاقٍ كَأُنْبُوبِ السَّقِيِّ المُذَلَّلِ

وَتَعْطُو بِرَخْصٍ غَيْرِ شَثْنٍ كَأَنَّهُ

أَسَارِيْعُ ظَبْيٍ أَوْ مَسَاوِيْكُ إِسْحِلِ

تُضِيءُ الظَّلامَ بِالعِشَاءِ كَأَنَّهَا

مَنَارَةُ مُمْسَى رَاهِبٍ مُتَبَتِّلِ

وَتُضْحِيْ فَتِيْتُ المِسْكِ فَوْقَ فِرَاشِهَا

نَؤُوْمُ الضُّحَى لم تَنْتَطِقْ عَنْ تَفَضُّلِ

إِلى مِثْلِهَا يَرْنُو الحَلِيْمُ صَبَابَةً

إِذَا ما اسْبَكَرَّتْ بَيْنَ دِرْعٍ ومِجْوَلِ

تسلت عمايات الرجالِ عن الصّبا

وليسَ صِبايَ عن هواها بمنسل

ألا رُبّ خَصْمٍ فيكِ ألْوَى رَدَدتُه

نصيح على تعذَاله غير مؤتل

وليل كموج البحر أرخى سدولهُ

عليَّ بأنواع الهموم ليبتلي

فَقُلْتُ لَهُ لما تَمَطّى بجوزه

وأردف أعجازا وناء بكلكل

ألا أيّها اللّيلُ الطّويلُ ألا انْجَلي

بصُبْحٍ وما الإصْباحَ فيك بأمثَلِ

فيا لكَ من ليلْ كأنَّ نجومهُ

بكل مغار الفتل شدت بيذبل

كأنَّ الثريا علقت في مصامها

بأمْراسِ كتّانٍ إلى صُمّ جَندَلِ

وَقَدْ أغْتَدي وَالطّيرُ في وُكنُاتُها

بمنجردٍ قيدِ الأوابدِ هيكلِ

مِكَرٍّ مفرٍّ مُقْبِلٍ مُدْبِرٍ معًا

كجلمودِ صخْر حطه السيل من علِ

كميت يزل اللبد عن حال متنه

كما زَلّتِ الصَّفْواءُ بالمُتَنَزّلِ

مسحٍّ إذا ما السابحاتُ على الونى

أثرنَ غبارًا بالكديد المركل

على العقبِ جيَّاش كأن اهتزامهُ

إذا جاش فيه حميُه غَليُ مِرْجلِ

يطيرُ الغلامُ الخفُّ عن صهواته

وَيُلْوي بأثْوابِ العَنيفِ المُثقَّلِ

دَريرٍ كَخُذْروفِ الوَليدِ أمَرّهُ

تقلبُ كفيهِ بخيطٍ مُوصلِ

لهُ أيطلا ظبيٍ وساقا نعامة

وإرخاء سرحانٍ وتقريبُ تتفلِ

كأن على الكتفين منه إذا انتحى

مَداكَ عَروسٍ أوْ صَرية َ حنظلِ

وباتَ عَلَيْهِ سَرْجُهُ وَلجامُهُ

وباتَ بعيني قائمًا غير مرسل

فعنَّ لنا سربٌ كأنَّ نعاجَه

عَذارَى دَوارٍ في المُلاءِ المُذَيَّلِ

فأدبرنَ كالجزع المفصل بينه

بجيدِ مُعَمٍّ في العَشيرَة ِ مُخْوَلِ

فألحَقَنا بالهادِياتِ وَدُونَهُ

جواحِرها في صرة ٍ لم تزيَّل

فَعادى عِداءً بَينَ ثَوْرٍ وَنَعْجَة ٍ

دِراكًا ولم يَنْضَحْ بماءٍ فيُغسَلِ

فظلّ طُهاة ُ اللّحمِ من بينِ مُنْضِجٍ

صَفيفَ شِواءٍ أوْ قَديرٍ مُعَجَّلِ

ورُحنا وراحَ الطرفُ ينفض رأسه

متى ما تَرَقَّ العينُ فيه تسهل

كأنَّ دماءَ الهادياتِ بنحره

عُصارة ُ حِنّاءٍ بشَيْبٍ مُرْجّلِ

وأنتَ إذا استدبرتُه سدَّ فرجه

بضاف فويق الأرض ليس بأعزل

أحار ترى برقًا كأن وميضه

كلمع اليدينِ في حبي مُكلل

يُضيءُ سَناهُ أوْ مَصَابيحُ راهِبٍ

أهان السليط في الذَّبال المفتَّل

قَعَدْتُ لَهُ وَصُحْبَتي بينَ حامر

وبين إكام بعد ما متأمل

وأضحى يسحُّ الماء عن كل فيقة

يكبُّ على الأذقان دوحَ الكنهبل

وتيماءَ لم يترُك بها جِذع نخلة

وَلا أُطُمًا إلا مَشيدًا بجَنْدَلِ

كأن طمية المجيمر غدوةً

من السَّيلِ والغثاء فَلكة ُ مِغزَلِ

كأنَّ أبانًا في أفانينِ ودقهِ

كَبيرُ أُناسٍ في بِجادٍ مُزَمَّلِ

وَألْقى بصَحْراءِ الغَبيطِ بَعاعَهُ

نزول اليماني ذي العياب المخوَّل

كأنّ سباعًا فيهِ غَرْقَى غدية

بِأرْجائِهِ القُصْوى أنابيشُ عُنْصُلِ

على قَطَنٍ بالشَّيْمِ أيْمَنُ صَوْبهِ

وَأيْسَرُهُ عَلى السّتارِ فَيَذْبُلِ

وَألقى بِبَيسانَ مَعَ اللَيلِ بَركَهُ

فَأنزَلَ مِنهُ العَصمَ مِن كُلِّ مَنزِلِ

نبذة عن القصيدة

المساهمات


الهُمومِ

الهموم جمع الهم. بمعنى الحزن وبمعنى الهمة. الباء في قوله: بأنواع الهموم بمعنى مع.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


سُدولَهُ

السدول: الستور، الواحد منها سدل.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


أَرخى

الإرخاء: إرسال الستر وغيره

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


لِيَبتَلي

الابتلاء: الاختبار

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


وَأَردَفَ

الإرداف: الإتباع والاتِّباع.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


أَعجازاً

الأعجاز: المآخير.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


وَناءَ

مقلوب نأى بمعنى بعد.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


بِكَلكَلِ

لكلكل: الصدر والجمع كلاكل.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


اِنجَلي

الانجلاء: الانكشاف.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


بِأَمثَلِ

الأمثل: الأفضل.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


مُغارِ

الإغارة: إحكام الفتل.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


بِيَذبُلِ

يذبل: جبل بعينه.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو احساس


قِفا

مثنى "قف" وهي من عادات الشعر العربي، أن يخاطب الشاعر خليلاه يبث إليهما أحزانه وأسراره، يؤنسانه في وحدته.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو Ahmed Moawed


بِسِقطِ اللِوى

ما استدق من الرمل

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


بِسِقطِ اللِوى

ما استدق من الرمل

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


الدَخولِ

جبل الدَخول في عالية نجد (جبل الصاقب)

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


الدَخولِ

جبل الدَخول في عالية نجد (جبل الصاقب)

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


فَحَومَلِ

جبل في نجد، شرق جبل الدَخول

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


فَحَومَلِ

جبل في نجد، شرق جبل الدَخول

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


فَالمِقراةِ

مكان استقرار القوم

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


فَالمِقراةِ

مكان استقرار القوم

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


لِما نَسَجَتها

الريح اذا شكلت الرمل والمقصود ان مكان القوم مازال رغم ان الريح تنسجه من اليمين والشمال

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


لِما نَسَجَتها

الريح اذا شكلت الرمل والمقصود ان مكان القوم مازال رغم ان الريح تنسجه من اليمين والشمال

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


بَعَرَ

ما خرج من الدواب من بعر

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


بَعَرَ

ما خرج من الدواب من بعر

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


سَمُراتِ

جمع سمرة من شجر الطلح

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


ناقِفُ حَنظَلِ

الذي يستخرج حب الحنظل(الشجر المر)

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


ناقِفُ حَنظَلِ

الذي يستخرج حب الحنظل(الشجر المر)

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


مِنهُنَّ

ام الحويرث وجارتها ام الرباب في البيت الذي سبق

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


مَطِيَّتي

الحيوان الذي للركوب

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


كَهُدّابِ الدِمَقسِ المُفَتَّلِ

شبه شحم دابته كانه حرير ابيض مفتول يتهادينه العذارى

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


الخِدرَ

الهودج (قبة على ضهر الحمل تركبها النساء)

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


الوَيلاتُ

الشرور والعذاب (المقصود المصائب)

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


وَأَرخي زِمامَهُ

لا تشدي الرسن

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


جَناكِ المُعَلَّلِ

ثمرك الذي يُلهي

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


فَأَلهَيتُها

فشغلتها عن صبي اكتمل عليه الحول

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


بِشِقٍّ وَتَحتي شِقُّها لَم يُحَوَّلِ

انصرفت الى الصبي بنصفها الاعلى ونصفها الادنى بقي مكانه

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


تَعَذَّرَت

إمتنعت او جائت بعذر

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


أَزمَعتِ

عزمتِ وعقدتِ على الهجر

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


فَسُلّي ثِيابي مِن ثِيابِكِ

اخرجي ثيابي من ثيابك اي اعزليها

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


تَمَتَّعتُ مِن لَهوٍ بِها

استمتعت بها

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


غَيرَ مُعجَلِ

غير مستعجلٍ وبلا خوف

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


يُسِرّونَ

يخفون. اي انهم لا يجرؤون على الاجهار بقتله

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


تَعَرُّضَ أَثناءِ الوِشاحِ المُفَصَّلِ

في نفس وقت حركة العقد المنسوج

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


حِقافٍ

ما ارتفع واعوج من الرمل

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


عَقَنقَلِ

المتداخل بعضه ببعض

تم اضافة هذه المساهمة من العضو فرحان الحاچم


تَمَتَّعتُ

اتتفعت منها وأستفدت

تم اضافة هذه المساهمة من العضو إلياس


اللِّوَى

تلك الرمال المتكاثفة كالحبال تنتشر وتلتوي هنا وهناك.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو سهيل


بِسِقْطِ

السين تجوز فتحاً وضماً وكسراً وهي منعرج الرمل ونقاط تقاطعه.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو سهيل


الدَّخُولِ فَحَوْمَلِ

مواضع لجبلٍ وهو حومل والدخول وهي هضبة وهما مكانهما متقارب.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو سهيل


يَعْفُ

يعفو ينقطع ويندثر أو يتلاشى.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو سهيل


الأرْآمِ

مفردها الريم والرئم وهو نوع من الغزلان تتميز بالجمال البالغ. الآرام فاتنة للأعين وتعد مصدر تشبيهي للمرأة في تفاصيل جسدها من الخصر والعين والساق والردف.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو سهيل


مَطِيَّهُمْ

جمع مطية وتجمع كذلك على مطايا وهي إناث الِجمال المعدة للسفر.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو سهيل


رَسْمٍ

الرسم هو ما تُرِك من الأثَر الدارس وغير الدارس من رماد وبقية لم تندثر من رسوم الدار.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو سهيل


بِمَأْسَلِ

تجوز بفتح وكسرها والمأسل: الماء أو الغدير.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو سهيل


بِمَأْسَلِ

تجوز بفتح وكسرها والمأسل: الماء أو الغدير.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو سهيل


كَدَأْبِكَ

الدأب : العادة وما ظل يحذى من الأمور.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو سهيل


غَدَاة

الصبح وأول النهار والظهيرة.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو سهيل


نَاقِفُ

قاطف ومستخرج للشيء، ونقفَ أي شَق وأخرج، وكذلك المنقوف وهو الضامر مشدود الوجه واللحم.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو سهيل


يسحُّ

ساب ينساب منهمراً دون انقطاع، وسح كلامه؛ أي نثه قائلاً من غير أن يتعثر فيه أو يتلعثم.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو سهيل


أَزْمَعْتِ

أزمع : أي قطع شكه بيقين واتخذ ما لا رجعة عنه سواءً كان فعلاً أو قولاً.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو سهيل


يَرْتَمِيْنَ

يتجاذبن مندفعات.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو سهيل


مُعَوَّلِ

معيل عائل : معين على الأمر وما يعتمد عليه في عزائه وحاجته.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو سهيل


مَطِيَّتِيْ

الدَّابّة الَّتي تُرْكَب وعكسها الجَزُور وهي الدَّابّة الَّتي تُذبَح

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد طلال سيف


عَرَصَاتِهَا

عرصة الدار: ساحتها

تم اضافة هذه المساهمة من العضو عبد الله


حَبُّ فُلْفُلِ

شبّه منظر بعر الأرآم المتراكم في ساحة ديار الأحباب بحبّ الفلفل، كناية عن خلوّ المكان ورحيل أصحابه عنه؛ حيث استوطنته الوحوش لمدة من الزمن غير قصيرة.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو عبد الله


الدِّمَقْسِ

الدمقس: الحرير الأبيض، ويقال: هو القز، وهو المدقس أيضا، وقيل الدمقس والمدقس كل ثوب أبيض من كتان أو إبريسم أو قز، وشبه شحم هذه الناقة وهؤلاء الجواري يترامينه - أي يتهادينه.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو هفال


الغَبِيْطُ

الغبيط: الهودج بعينه، وقيل: قتب الهودج، وقيل: مركب من مراكب النساء

تم اضافة هذه المساهمة من العضو هفال


المُعَلِّلِ

العلل : من عل المكرر الجنا: ما یؤخذ من الشجر الماء المعنى : قلت لها لما أمرتی بالنزول سیری ولاتحرميني مما أنال من عناقك المكرر.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو هفال


الكَثِيْبِ

الرمل المجتمع المرتفع على غيره.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو هفال


حِقْفٍ

ما اعوج من الرمل وانثنى

تم اضافة هذه المساهمة من العضو هفال


عَقَنْقَلِ

ما ارتفع من الأرض وغلظ، ولم يبلغ أن يكون جبلا،

تم اضافة هذه المساهمة من العضو هفال


رُكَامٍ

ما يركب بعضه بعضا من الكثرة،

تم اضافة هذه المساهمة من العضو هفال


كِبِكْرِ مُقَانَاةِ البَيَاضِ بِصُفْرَةٍ غَذَاهَا نَمِيْرُ المَاءِ غَيْرِ المُحَلَّلِِ

البكر: مالم يسبق مثله " المقاناة: الخلط ، النمير: الماء الصافي في المحلل من الحلول المعنى أنها بيضاء کبكر البيض التي قوني بياضها بصفرة يعني بيض النعام , البياض الذي شابتة صفرة أحسن ألوان النساء عند العرب ثم قال قد غذاها ماء نمير عذب لم يكثر حلول الناس عليه حتى يكدر.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو هفال


بِمُعَطَّلِ

الذي لا حلى عليه

تم اضافة هذه المساهمة من العضو هفال


المُتَعَثْكِلِ

الذي قد دخل بعضه في بعض لكثرته،

تم اضافة هذه المساهمة من العضو هفال


في مُثَنًى وَمُرْسَلِ

فالذي فتل بعضه على بعض هو المثنى، والمرسل: المسرح غير مفتول، فذلك قوله (في مثنى ومرسل)

تم اضافة هذه المساهمة من العضو هفال


إِسْحِلِ

شجر من شجر المساويك

تم اضافة هذه المساهمة من العضو هفال


حنظلِ

هي نوع نباتي حولي زاحف يتبع جنس الحنظل من الفصيلة القرعية. . يفترش الأرض وأوراقه خشنة يخرج من تحتها خيوط تلتف على النباتات والأوراق القريبة منه لتثبته بالأرض. يشتد نموه في بداية الخريف وتخرج الأزهار وهي صفراء بها خمس بتلات وثمرته كروية الشكل خضراء أصغر بقليل من التفاحة، والحنظل عموماً ثمرته وأوراقة شديدة المرارة. وبعد أن تنضج الثمرة يكون لونها مصفر، وبها حب كثير. كان العرب يأكلون حبه ويسمونه الهبيد، حيث ينقع بماء وملح ويشرر في الشمس ويبدل ماءه حتى تذهب مرارته، ثم يدق حيث يخرج منه زيته ويضاف إليه بعد ذلك الطحين ليعمل منه عصيدة. ولا يأكل إلا عند الجوع حيث يسبب الإسهال عند الإكثار منه.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو هفال


قِفَا

قفا، فعل أمر، والألف قيل مبدلة من نون التوكيد الخفيفة، والأصل قفن، ومعلوم أن نون التوكيد الخفيفة إذا كانت بعد فتحة تبدل ألفا في الوقف، لقول ابن مالك: وأبدلنا بعد فتح ألفا ** وقفا كما تقول في قفن قفا وقيل إنه خاطب الواحد بخطاب الاثنين، كما في قوله تعالى: ﴿ أَلْقِيَا فِي جَهَنَّمَ كُلَّ كَفَّارٍ عَنِيدٍ ﴾ وقيل إنه خاطب اثنين على عادتهم من أن الرفقة تكون ثلاثة أشخاص.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


نَبْكِ

نبك، فعل مضارع مجزوم بشرط مقدر، لأنه أتى بعد فعل أمر، أي إن تقفا نبك.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


فَ

عطف هنا بالفاء والمحل محل الواو، لأن البينية لا تتصور من واحد، وما لا يستقل بالحكم يعطف عليه بالواو، لقول ابن مال: واخصص بها عطف الذي لا يغني ** متبوعه كاصطف هذا وابني يقدرون مضافا، يقولون بين مواضع الدخول فمواضع حومل..الخ

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


تَرَى

خاطب واحدا هنا، ما يؤكد أن الألف في قفا ليست للتثنية.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


وَقِيْعَانِهَا

جمع قاع، وهو المكان الصلب المنخفض من الأرض.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


وَقِيْعَانِهَا

جمع قاع، وهو المكان الصلب المنخفض من الأرض.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


البَيْنِ

البين، هنا بمعنى الفراق، وهي تعني كذلك الوصل، فهي ضد.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


سَمُرَاتِ

جمع سمرة، وهو المسمى شجر أم غيلان الذي ينبت الصمغ العربي، والشجرة التي وقعت تحتها بيعة الرضوان من السمر، لذلك نادى العباس بن عبد المطلب يا أصحاب السمرة.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


لا سِيَّمَا

لا سيما، كلمة تدل على أولوية ما بعدها بالحكم من ما قبلها، وما بعدها يجوز فيه الرفع والنصب والجر؛ بالرفع على أنه خبر مبتدإ محذوف، والنصب - إذا كان منكرا- على أنه تمييز، والجر، تكون ما زائدة وسيّ مضافة إلى ما بعدها.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


التَّدَلُّلِ

التدلل، هو الغلظة على المحبوب اتكالا على صدق المحبة، ويقال له التغنج.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


وَيَوْمَ

أصلها الرفع لأنها معطوفة على (يوم) بدارة جلجل) لكنها بنيت لإضافتها جملة فعلية مبدوءة بفعل ماض والفعل الماض مبني، لقول ابن مالك ابن مالك: وابن أو اعرب ما كإذ قد أجريا ** واختر بنا متلو فعل بنيا.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


كَهُدَّابِ

الهداب؛ هو ما تبقى من خيوط الثوب لم ينسج.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


الخِدْرَ

الخدر هو الستر في الهودج.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


فَأَجْمِلِي

أي اهجري هجرا جميلا، والهجر الجميل هو الذي لا أذى معه.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


يُشِرُّونَ

أي يظهرون، الإشرار : الإظهار.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


حِرَاصٍ

جمع حريص، والحرص هو شدة طلب الشيء مع قيام الموانع دونه.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


أَثْنَاءِ

جمع ثِني، وثِنى، وثَنى، وهو الجانب.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


لنَوْمٍ

أي لأجل نوم، وهذا من شواهد النحو المعروفة، حيث جر المصدر الدال على العلة هنا بلام التعليل لعدم اتفاقه مع عامله في الزمن.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


إِنْ

إن، هنا زائدة، لأنها تزيد عادة بعد ما النافية.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


هَضِيْمَ الكَشَحِ رَيَّا المُخَلْخَلِ

أي ضامرة الكشح أي الخاصرة، ريا أي ممتلئة الساق محل الخلخال.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


تَصُدُّ

بضم الصاد وكسرها، لأنها من فعل المضعفة اللازمة التي يجوز فيها الوجان؛ الكسر المقيس والضم الشاذ.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


أَسِيْلٍ

أي عن خد أسيل، والخد الأسيل هو الذي لم يبرز عظمه.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


بِنَاظِرَةٍ

أكثر الشراح يرى أن أصل الكلام: بناظرة مطفل من وحش وجرة، وحصل فصل بين المتضايفين، بوصف المضاف إليه، لكنه نوّن ناظرة غلطا وكان ينبغي أن لا ينونها، لأنها مضافة إلى مطفل. كما في قول الشاعر: نجوت وقد بل المرادي سيفه ** من ابن أبي شيخ الأباطح طالب وقول الآخر: ولئن حلفت على يديك لأحلفن ** بيمين أصدق من يمينك مقسم أي بيمين مقسم أصدق من يمينك. وقيل إن الكلام فيه تقدير ويكون أصل الكلام: بناظرة من وحش وجرة ناظرة مطفل، فحذف المضاف الأول وبقي الثاني مجرورا كما كان، مع أن شرط المسألة لم يتحقق، لأن شرط المسألة أن يكون المضاف المحذوف معطوفا على مثله. لقول ابن مالك في الخلاصة: وربما جروا الذي أبقوا كما ** قد كان قبل حذف ما تقدما لكن بشرط أن يكون ما حذف ** مماثلا لما عليه قد حذف

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


نَصَّتْهُ

مدته وأبرزته، ومنه المنصة لأنها تعرض عليها العروس، ومنه النص عند الأصوليين وهو ما لا يقبل إلا معنى واحدا.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


المَتْنَ

المتن، هو العصب واللحم الذي يكون عن يمين الصلب وشماله.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


المَتْنَ

المتن، هو العصب واللحم الذي يكون عن يمين الصلب وشماله.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


كَقِنْوِ

القنو، هو العرق الكبير الذي تتفرع عنه الأغصان الحاملة للثمر.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


اسْبَكَرَّتْ

امتدت واعتدلت، واسبكرت المرأة؛ تم شبابها.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


ألْوَى

شديد الخصومة، ويقال لوى الرجل الكلام ليا إذا حرفه. ومنه قول تعالى: [ليا بألسنتهم وطعنا في الدين]

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد الأمين المصطفى


مُطْفِلِ

أي : لديه طفل يحميه ويرعاه.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو سعود الهاجري


كَالسَّجَنْجَلِ

السجنجل هو الفضة أو الذهب

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ساچب الجزائري


دوحَ الكنهبل

هي الشجرة الضخمة والكنهبل هو شعير كثيف

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ساچب الجزائري


الوَيْلاتُ

الفضيحة أو المصيبة

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ساچب الجزائري


نَسَجَتْهَا

نسجتها أي اعترضتها من جنوب وشمأل أي من الجنوب والشمال. والضمير هنا يعود على (الديار) التي هي في معنى (المنزل)، فالشاعر يتألم على الديار لا على المقرأة أو الأماكن فهم في ذاتهم غير ذوي معنى. وتفسير البيت هو أن الديار لم تذهب آثارها بل بقيت مع أن الرياح اعترضتها من الجنوب ومن الشمال وخلفت ورائها بواقي، ويزيد هذا ألما في نفس الشاعر.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


غَدَاة

الغداة هي الفترة ما بين طلوع الشمس والزوال، ويعبر عنها لتبكير. وفي البيت يذكر الشاعر أنه كان مختبئا عند سمرات الحي (أشجار كثيفة) و (الحي هو المكان الذي يحيى أي يسكن فيه الناس) ناقف حنظل (نقف الحنظل أي استخرج الفاكهة من القشر فالحنظل فاكهة مرة تسبب البكاء عند تقشيرها كما يفعل البصل، فكان الشاعر كناقف حنظل أي باكيا بشدة)، وكان هذا في الصباح الباكر يوم شرع أهلها في التحمل أي السفر.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


وُقُوْفًا

كان أصحاب الشاعر معه عندما وقف لدى سمرات الحي، وكانوا يقولون له أن لا تهلك لأجل حزنك الشديد وتجمل فأنت زعيم كندة. ومن المعروف أن كندة كانت مملكة عريقة في أراضي نجد قبل الإسلام وكان اخر ملوكها هذا الشاعر.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


رُبَّ

رُبَّ هنا للتكثير، فالشاعر قد شفى ألمه بعدما فاضت عيونه صبابة، ثم هو يذكر الأيام الصالحة التي كانت له، ولا يوم بصلاح يوم دارة جلجل.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


المُفَتَّلِ

مفعل من الفعل فتل وهو كثير الفتل (فالشيء إذا فُتل يسمى مفتول فإذا فُتل و فُتل وفُتل يسمى مفتلا)، وهذا المعنى يدل على كثرة الفتل وحسن الثوب (الحرير).

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


مُرْجِلِي

مفعل من الفعل رجل والمعنى جاعلي ماشية (تقول لامرؤ القيس انه سيجعلها تنزل هي من على البعير لعقره البعير).

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


وَآلَتْ

حلفت حلفة لم تتحلل منها أي عقدت اليمين ولم تُبق شيئا يخرجها منه.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


خَليْقَةٌ

الخليقة هي الصفة التي تكون في الشخص خلقةً فلا يصلح تغييرها وتظهر وإن حاول الشخص إخفائها.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


فَسُلِّيْ

السَلّ هو إخراج الشيء برفق، كما يقال (سلّ سيفه أي أخرجه من محمله).

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


أَعْشَارِ

أطراف، فمثلا يقال على الكسور التي للإناء الذي سقط وتحول الى عشرة كسور (أعشار). ولا يقصد به عشرة بالضّبط ولكن يقصد به الكثرة.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


وَبَيْضَةِِ

هذا الشاعر هو أول من شبه المرأة بالبيضة، فيقصد بها بيضة النعامة التي تكون عليها حراسة مشددة من قِبل والديها، ويكون لونها أبيض غير شديد البياض (يناسب لون البياض المحبب في النساء).

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


العَمَايَةَ

من (العمى) والمعنى الضلالة

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


الثُّرَيَّا

الثريا هي سلسلة نجوم تكون في السماء شديدة الظهور في الأماكن البعيدة عن الأضواء المشوشة (لا تظهر في المدن الكبيرة)

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


تَنْجَلِي

من الفعل (جلى) والمعنى (تنكشف أو تزول)

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


حِيْلَةٌ

من (حول) والمعنى (قوة)

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


مَصْقُوْلَةٌ

ملساء، ليس بها شوائب أو دهون، فتكون كالمرآة.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


مُهَفْهَفَةٌ

مشدودة البطن مع بعض الترهلات التي تكون مع البطن المشدودة (لا يقصد بها البطن العظيمة، بل هي ترهلات ناتجة عن وجود القليل من الدهون في بعض طبقات البطن دون الأخرى)

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


الصَّبَا

الصّبا ريح تأتي من الجنوب يحبها العرب فهي معتدلة البرودة وهادئة.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


نَسِيْمَ

النسيم هو الهواء اللطيف الذي يستمتع الشخص بوجوده.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


تَضَوَّعَ

من الفعل (ضاع) والمعنى (قاح أو انتشر).

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


الصَّبَا

الصّبا ريح تأتي من الشرق يحبها العرب فهي معتدلة البرودة وهادئة.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


غَدَائِرُهُ

جمع (غديرة) والمعنى (ضفيرة). وتقال ضفيرة في شعر الرجال والنساء ولا تقال غديرة إلا في شعر النساء.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


مُسْتَشْزِرَاتٌ

من الفعل (شزر) والمعنى مفتولات أو مربوطات إلى العلى أي إلى أعالى الشعر (قد علمت أن شعرها يغشي ظهرها).

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


المَدَارَى

جمع (مدراة) والمعنى (شيء يشبه المشط مصنوع من الخشب أو الحديد واسع أسنانه يناسب تصفيف الشعر الكثيف).

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


الجَدِيْلِ

زمام الفرس ويكون ملفوفًا ومربوطًا وناعمًا.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


أُنْبُوبِ

الأنبوب هو الفراغ الذي يكون في داخل الأشياء أو النباتات المستديرة (يعبر عنه بأنه ما بين العقدتين في كل مستدير أجوف، كالقصب).

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


مُمْسَى

منارة ممسى أي منارة مَساءٍ.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


مُتَبَتِّلِ

التبتل هو الانقطاع، فيقال على الراهب أو الإنسان المنقطع للعبادة أو غيرها متبتل. ويقال أيضا البتول وتطلق على الرجال وعلى النساء.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


رَخْصٍ

الشيء الرخص هو اللطيف الناعم. وهنا استغنى بالصفة عن الموصوف فهو يصف بنانها (أصابعها).

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


أَسَارِيْعُ

حشرة أو دويبة(دودة) تكون بيضاء في جسدها إلا أن رأسها حمراء، ويشبه هذا الوصف وصف الأصابع الرقيقة.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


ظَبْيٍ

مكان معين، فالشاعر يقول (أساريع ظبي) أي الأساريع التي في هذا المكان. ومفرد أساريع هو أسروع أو يسروع.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


فَتِيْتُ

الفتيت هو الشيء المفتوت، الشيء يسقط فيتقطع ويتفتت

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


تَنْتَطِقْ

تنتطق أي تلبس النطاق، وهو حزام يلبس على البطن ويبرط عند الصلب تلبسه المرأه عند العمل في البيت أو غيره.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


تَفَضُّلِ

تفضل هنا تعني لبس الفضل، فقد ذكر الشاعر أنها لابسة لبسة المتفضل، فحين استيقظت لم تحتج الى تغيير هذا الفضل ولبس النطاق وثياب العمل.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


الحَلِيْمُ

الحليم من الحلم وهو وصف للشخص الكامل العقل، فهو الشخص الكهول المجتاز سن الأربعين الذي هو سن الرشد.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


دِرْعٍ

الدرع هو ما تلبسه المرأة البالغة من ثياب، ويكون ساترا للأعضاء المتكشفة ومناسبا لحالها.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


مِجْوَلِ

المجول هو لباس الطفلة غير البالغة، ويكون غير ساترا ومفتوحا من أماكن كثيرة ليساعد الطفلة على التجّول والتحرك. ويقول الشاعر أن بيضة الخدر لم تبلغ أخر البلوغ وليست طفلة، فقد اسبكرت بين درع ومجول.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


الصّبا

الصبا هي الطفولة والجهالات التي تكون عند الشباب، تفكير الصبي.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


أعجازا

العجز نهاية الشيء وعجز الإنسان أو الحيوان مقعدته.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


ناء

ناء تأتي على معنيين: أولهما أن تكون بمعنى نهض، وثانيهما أن تكون مقلوبة عن نأى فتكون بمعنى بعُد.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


مغار

من الغور وهو الشيء العميق وهنا مغار هي صفة لموصوف محذوف والتقدير (حبل مغار) والمعنى (حبل محكم الفتل).

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


مصامها

مصام الحصان هو المكان الذي يربط فيه لألّا يتحرك.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


أمْراسِ

جمع مرس وهو الحبل وسمي مراسا لأنه يتمارس به كثيرا فهو يستعمل في أعمال كثيرة.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


كتّانٍ

هي في الأصل نبات وهي مادة تستعمل في صنع الثياب والأشياء.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


أغْتَدي

أمشي في الغداة (الصبح).

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


الأوابدِ

الوحوش غير الأليفة.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


قيدِ

قيد الرجل الحصان أي ربطه ومنعه من الحركة. وهنا يصف الحصان بأنه قيد (يقيد) الوحوش.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


كجلمودِ

الصخرة العظيمة هي الجلمود.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


كميت

أحمر مسود وأقرب إلى السواد، وهو لون محبب للفرس عند العرب.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


الصَّفْواءُ

الصفواء أو الصفوان هي صخرة الملساء.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


بالمُتَنَزّلِ

المطر المتنزل.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


بمنجردٍ

الحصان المنجرد هو خفيف الشعر على الجسد، وليس هذا شعر الذيل أو اللبد.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


مسحٍّ

السح هو الصب. فمسّح تعني مصّب أي في الجري والسرعة (كجلمود صخر حطه السيل من عل).

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


السابحاتُ

الخيل تكون سابحة إذا انطلقت بسرعة كبيرة حتى أنها تمضي أغلب وقتها في الهواء (تكون سابحة في الهواء). وليس كل فرس قادر على السباحة، فهذه المرحلة لأجود الجياد.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


بالكديد

الأرض المصخرة الغليظة التي لا تراب بها.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


المركل

مفعل من الفعل ركل والمعنى أنه ركل وركل وركل فأصبح مركلا.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


العقبِ

عقب الشيء أي أتى بعده، والعقب عند الفرس هي مرحلة بعد تأدية الفرس كل ما عنده من قوة فيبدأ يظهر التعب عليه وتضعف قوته.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


جيَّاش

فعال من الفعل جاش (وهو في الشطر الثاني من البيت) والمعنى هاج.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


اهتزامهُ

اهتزام الفرس صوت يخرج من صدره يُسمع عند هيجانه.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


مِرْجلِ

المرجل هو إناء كبير عند العرب يوضع فيه الماء أو غيره من السوائل.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


الخفُّ

الغلامَ الخفَّ بنصب الموصوف والصفة أي الخفيف.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


صهواته

صهوة الفرس متنه أو موضع سرجه.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


وَيُلْوي

لوى أي أبعد أو ألقى.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


أيطلا

المفرد (أيطل) والمعنى (خصر).

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


وإرخاء

إرخاء السرحان اختلف في معناها، وهي جرية معينة يكون فيها الذئب متمهلا.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


تتفلِ

التتفل هو صغير الثعلب وتقريب التتفل هو الحال عندما تكون قدما التتفل قريبة أو مشتبكة مع يداه.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


مَداكَ

مداك العروس صخرة تمحق عليها المسك وتكون ناعمة لامعة.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


صَرية َ

صرية الحنظل صخرة تمحق عليها بذور الحنظل وتولد من بعدها زيتا يجعل الصخرة لامعة. وقيل هي الحنظل نفسها إذا اصفرت وصقلت ولمعت.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


فعنَّ

عنّ أي ظهر أو عرض أو بدا

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


دَوارٍ

دوار هو اسم لصنم معين كانت العرب تطوف حوله. وقيل أنه كان صخرة كالكعبة في مكان غير الحرم يطوف الناس حوله.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


المُلاءِ

الملاء هو اللحاف الكبير يلف على البدن فيستره (ومنه الملاءة التي تلف عند النوم).

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


المُذَيَّلِ

الملاء المذيل أي الملاء ذي الذيل.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


الجزع

الجزع هو الخرز (الأحجار الكريمة) يربط فيكون كالسلسلة و غيرها من الحلي. وقيل هو الخرز اليماني بالأخص.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


مُعَمٍّ

معم أي شريف الأعمام (نسب الأب). ومخول أي شريف الأخوال (نسب الأم).

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


بالهادِياتِ

الهاديات السابقات أو المقدمات اللواتي يهدين القطيع.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


جواحِرها

الجاحر التابع أو المتخلف (المتأخر).

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


جواحِرها

الجاحر التابع أو المتخلف (المتأخر).

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


جواحِرها

الجاحر التابع أو المتخلف (المتأخر).

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


جواحِرها

الجاحر التابع أو المتخلف (المتأخر).

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


فَعادى

عادى أي والى (والى موالاة).

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


تَرَقَّ

تترقى من الفعل رقى والمعنى علا.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


مُرْجّلِ

الشيب المرجل هو الشيب المموج.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


ضاف

ذيل ضاف أي سابغ (كثير أو كثيف).

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


حبي

من الحبو وهو القرب ويطلق اسم الحبي على السحاب العظيم الكثيف القريب من الأرض.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


مُكلل

من الإكليل وهو الشيء المستدير يلبس على الرأس، فمثلا كل تاج إكليل وليس كل إكليل تاج، وتطلق كلمة المكلل على الشيء المستدير.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


السليط

السليط هو الزيت، وهو زيت السمسم على الأخص عند أههل اليمن. ومعنى أهان السليط أي أكثره وأسبغه حتى أنه صار هينا على (الراهب).

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


الذَّبال

الذُّبال بضم الذاء جمع ذبالة وهي الحبل، وكلما فتلت واشتدت صارت أفضل للإنارة.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


الغَبيطِ

الأرضُ الواسعةُ المستويةُ يرتفع طَرَفاها، وصحراء الغبيط هي صحراء متاخمة للعراق.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


بِجادٍ

البجاد رداء يكون مخططا خطوطا عرضية بالأبيض والأسود.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


أنابيشُ

أنابيش هي الأشياء التي تنبش من الأرض، فأنابيش العنصل هي العناصل المنبوشة (العنصل نوع من أنواع البصل بري في جزيرة العرب، وكل بصل عنصل).

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


بَعاعَهُ

البعاع هو الحِمل (الثقيل).

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


غدوةً

من الغداة وهي من طلوع الشمس إلى زوالها.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


الشَّيْمِ

الشيم هو القياس بالنظر، وتستعمل الكلمة غالبا عند تقدير المطر وتحرك السحاب والبرق.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


رَاهِبٍ

الشخص المتخلي عن ملذات الدنيا للعباده

تم اضافة هذه المساهمة من العضو عَبدُ الرحمن


العَصمَ

الوعال العُصم ومعناه الوعال المعتصمة بالجبال، تلزمها وتبني فيها بيوتا.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


فيقة

الفيقة هي الشيء بعد الشيء على أزمنة متفارقة. فمثلا يقال فيقة الضرع على اللبن الذي يركز بين الحلبتين، لأن البقرة تحلب مرة واحدة صباحا ومرة مساء، فإذا حلبت بالتوالي لم تحلب.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


مُزَمَّلِ

مزمل أي مدثر أي ملتف بشيء ما كلحاف أو بجاد.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


فَلكة ُ مِغزَلِ

خشبة يلف حولها الغزل الذي يخاط به، يكون الغزل فيها متوسطا.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


أُطُمًا

الأطم البناء المرتفع أو القصر.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو ابن المعتصم


وَأَرْخِي زِمَامَهُ

اتركي البعير يسير على هونه.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو تركي


مُرَحَّلِ

موشّى بخطوط وأشكال للزينة.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو تركي


كَخُذْروفِ

عود يُشقّ في وسطه ويُنظَم فيه خيط يُشدّ به ويُدوّر بسرعة، فيُسمع له حفيف.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو تركي


بِدَارَةِ جُلْجُلِ

دَارَة جُلْجُلِ : هو إسم لغدير و الغدير هو المكان الذي يتجمع فيه الماء في وسط الصحراء . و قصة دارة الجلجل في القصيدة هي أن إمرؤ القيس كان في ذلك اليوم يراقب حبيبته و هي رفقة صويحباتها حيث كُنَّ ينزلن إلى الغدير و يسبحن فيه ، فجاء إمرؤ القيس و جمع ثيابهن التي كُنَّ قد تركنها بجانب الغدير و جلس عليها و أقسم أن لا يقوم من فوق الثياب إلا إذا خرجت كل واحدة منهُنّ على حدة و أتته لتأخذ ثوبها بنفسها و بعد محاولات عديدة منه حيث كُنَّ يرفضن الخروج إلاّ أنه تمكن من إقناعهن و خرجن كما طلب منهن ما عدى حبيبته التي ظلت تماطله طويلا ثم بعد أن أقنعنها صديقاتها بالخروج ، خرجت و أخذت منه الثوب كما فعلت الأخريات .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو أسامة عبد الستّار


أَلا

الهمزة هنا هي حرف إستفتاح لجلب الإنتباه لما بعده

تم اضافة هذه المساهمة من العضو أسامة عبد الستّار


ظَلُّ

ظَلَّ : تقول العرب ظلّ فولان يفعل كذا : إذا فعله طوال النهار و بَاتَ فولان يفعل كذا : إذا فعل الأمر طوال الليل و إذا كان الأمر يمتد فعله طيلة النهار و الليل فيقولون "طَفِقَ" فولان يفعل كذا و كذا .

تم اضافة هذه المساهمة من العضو أسامة عبد الستّار


أيْسَرُهُ

أيْسَرُهُ : لها تفسيران ، الأول أنها تعني من جهة اليسار و التفسير الثاني أنها تعني اليُسْرُ و السهولة

تم اضافة هذه المساهمة من العضو أسامة عبد الستّار


صَوْبهِ

صَوْبِهِ : المطر و يسمّى كذلك الصَيِّبِ كما ذُكِر في القرآن الكريم

تم اضافة هذه المساهمة من العضو أسامة عبد الستّار


فَالمِقْرَاةِ

المقراة : موضع في شبه جزيرة العرب

تم اضافة هذه المساهمة من العضو حسين فالح


أُمِّ الرَّبَابِ

إمرأة مِن بَني كَلب

تم اضافة هذه المساهمة من العضو حسين فالح


مُغْيَلِ

الطفل المُيَل: الذي ترضعه أمه وهي حامل فتكون أمّه مرضعا وحاملا في ذات الوقت وورد البيت: فألهيتها عن ذي تمائم مُحوِلِ وهو ابن السّنة

تم اضافة هذه المساهمة من العضو عبد الله زلوم


وَفَرْعٍ

ذكروا أن الشّعر لا يسمّى فرعا إلا إذا كان تامّ الخلقة جامعا للمحاسن

تم اضافة هذه المساهمة من العضو عبد الله زلوم


يَرْتَمِيْنَ

يتبادلنه ويتناولنه بينهن

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمد حكيم


صَحْبِيْ

فاعل مرفوع بالضمة منع من ظهورها إضافة ياء المتكلم، والفعل محذوف وتقديره وقفوا، و(وقوفا) مفعول مطلق، مطيَّهم مفعول به منصوب بالفتحة الظاهرة، تقول العرب وَقَفْتُ الناقةَ أي أوقفتُها. كقول عنترة فَوَقَفتُ فيها ناقَتي وَكَأَنَّها · فَدَنٌ لِأَقضِيَ حاجَةَ المُتَلَوِّمِ.

تم اضافة هذه المساهمة من العضو محمود بن فضلون


معلومات عن امرؤ القيس

avatar

امرؤ القيس حساب موثق

العصر الجاهلي

poet-imru-alqays@

66

قصيدة

14

الاقتباسات

5014

متابعين

امرؤ القيس بن حجر بن الحارث الكندي، من بني آكل المرار. من قبيلة كندة و التي ذكرتها الرقوم اليمنية بحكمها لملكية ازدهرت لقرون عديدة امتدّت من القرن 2ق. م ...

المزيد عن امرؤ القيس

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة