اركضي في لغتي يا ظبيتي

وامنحي قنديلَ شعري قَبَسا

فيكِ نثراً أبتَثيّاتي احتفَتْ

ورويُّ الشِّعرِ منكِ انبجَسا

عَضَّ نابُ النحسِ روحي زمناً

ويحَ حظي كَم بِوجهي عَبَسا

ظبيتي رُحماكِ قلبي ما سلا

خافقٌ في خيفةٍ قد أوجسا

مُذْ أرَقتِ الوصلَ في فَلْقِ الجفا

ذابَ ما في القلبِ من ثلجِ الأسى

لم أعُد تيهاً يباريهِ الضَّنَى

في فتونِ العينِ عِشقي قد رَسا

شَعرُكِ الأدعجُ أضْفى واستوى

وغَضى الأكتافَ ليلاً أمْلَسا

وجبينٌ قد تَباهى أبلجاً

من سناهُ الكونُ ضوءاً يُكتسى

سودُ الرمشِ تَبدّى مُذهِلاً

يعْتلي جَفْناً غَضيضاً ناعِسا

تَبْرُقُ العينُ بضوءٍ آسرٍ

كوميضِ النجمِ في ثغْرِ المسا

وجَناتٍ قد تَنَدّتْ نُضْرَةً

ماءُ وردٍ في خُدودٍ هسهسا

مبسمٌ يغفو رقيقاً عاطراً

يُربكُ الشَّعرَ إذا ما هَمَسا

( قدّكِ المياسُ ) أرخى ظلّهُ

نُسُكاً في الظلِّ أرنو جالسا

عاشِقٌ صَبٌّ يُجافيني الكرى

في كؤوس الليلِ سهدي يُحتسى

قابَ نارٍ في أقانيم الجوى

قدّني بعدٌ تجنّى وقَسا

أسرقُ الليلَ لحلمٍ تائهٍ

بين هَيهاتَ لَعلَّ وعَسى

معلومات عن زياد السعودي

زياد السعودي

زياد السعودي

* رئيس تجمع الأدب والابداع / الاردن * رئيس مجلس ادارة اكاديمية الفينيق للادب العربي * مدير عام مؤسسة العنقاء للنشر والتوزيع / الاردن * عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة..

المزيد عن زياد السعودي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة زياد السعودي صنفها القارئ على أنها قصيدة غزل ونوعها عموديه من بحر الرمل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس