الديوان » العصر المملوكي » تميم الفاطمي »

لنا أبرميس كنيل المنى

لنا أبَرمِيس كنَيْلِ المُنَى

حَبِيبٌ إلينا نأى أَم دَنَا

يُحِبُّ إدامَته الآكلون

ويُصبي بلَذَّتِهِ الأَلْسُنا

تَدَرَّجُ منه مُتون الظهورِ

كما دَرَّجَتْ راحةٌ جَوْشَنَا

وضَرَّجَه القَلْىُ مِنْ حَرِّهِ

بوَرْدٍ وقَلَّدَه سَوْسَنا

كأنّ الأحبّة مِن طَعْمِه

يُقَبّلْنَنا فيزُلْن الضَّنَى

أكلْناه والماءُ يَحكي لنا

حريرُ جَداوِله أرْغُنا

وليس لنا يا شقيقَ الفؤادِ

نبيذٌ نُتِمُّ به أمرَنا

فرأْيك في السَّمَك المستطابِ

إذا غابت الراح أن يَحسُنا

وقد طالعْتنا نجومُ المجُونِ

ولا بُدّ واللهِ أن نَمْجُنا

معلومات عن تميم الفاطمي

تميم الفاطمي

تميم الفاطمي

الفضل بن عبد الملك الهاشمي العباسي. أمير، من أعيان بني العباس. كان صاحب الصلاة بمدينة السلام وأمير مكة والموسم، وحجَّ بالناس نحو عشرين سنة. مولده ووفاته ببغداد...

المزيد عن تميم الفاطمي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة تميم الفاطمي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر المتقارب


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس