الديوان » العصر المملوكي » ابن الزقاق »

يا رب يوم واضح نضرته

عدد الأبيات : 6

طباعة مفضلتي

يا رُبَّ يومٍ واضحٍ نضَّرْتُهُ

بمهفهفٍ طاوي الحَشا وَضَّاحِ

أومى إليَّ براحةٍ قامتْ لنا

فيها ثناياهُ مَقامَ الراح

يومٌ رشَفْتُ فيه الحمَيّا واللمى

فشربتُ خمرَ زجاجةٍ وأقاح

ولثمتُ من خَدَّيْ أغرّ مهفهفٍ

شفَقين حُفَّ سَناهما بصباح

حتى إذا ما السُّكْرُ مال بعطفِهِ

مَيْلَ القضيبِ بمَدْرَجِ الأرواح

وَسَّدْتُهُ عَضُدي فظلْتُ كأنما

أَطْلَعْتُ في عَضُدي سَنا الإصباح

معلومات عن ابن الزقاق

ابن الزقاق

ابن الزقاق

علي بن عطية بن مطرف، أبو الحسن، اللخمي البلنسي، ويعرف بابن الزقاق. شاعر، له غزل وقيق ومدائح اشتهر بها. عاش أقل من أربعين عاماً. وشعره أو بعضه في (ديوان -..

المزيد عن ابن الزقاق

تصنيفات القصيدة