الديوان » اليمن » ابن طاهر »

ماذا يقول الناس في طريق

عدد الأبيات : 31

طباعة مفضلتي

ماذا يقول الناس في طريق

مبداه طهر القلب بالتحقيق

عما سوى الله العظيم ربنا

يارب طهر قلبنا ياحسبنا

وعقده استغراق كل القلب

بذكر مولانا الكريم ربي

وختمه الفناء بالكليه

في الله ربي خالق البريه

هذه طريق الأنبيا والرسل

وأولياء الله أهل الفضل

ثم اعلموا أن صلاح القلب

أن لا يحب الشخص غير الرب

تصير قرة عينه العباده

لأجلها يترك كل عاده

يرى معاصي الله نارلا محرقه

وكالسموم والمياه المغرقه

وكل قلب فيه ميل للسوى

فإنه يا صاح عبد للهوىء

وإن أردت طلب الكمال

والفوز في العقبى وفي المآل

عليك بالعزلة بالرمال

وبالتخلي باطن الجبال

وادفن وجودك داخل الخمول

واترك جميع الناس والفضول

واذكرإلهك وأنس ما سواه

في كل وقت وانف ما عداه

وإن أتى أمر من الرحمن

فارض به تفوز بالرضوان

والمرء مكلوء بعين الله

وبالنعم مغمور وهو ساهي

فواجب عليه شكر الرب

وصبره عند البلا والكرب

والصبر رأس الخير والإيمان

وهو عزيز عند الإمتحان

فليحذر الشخص من التبرم

وكثرة الشكوى لدى التألم

وليلتجي إلى العليم القادر

بقلبه وسره والظاهر

وليعتمد عليه في جميع

أموره من هين أو رفيع

وليشهد الخيرة في القضاء

وفي جميع الضر والبلاء

وليحسن الظن بذي الإحسان

ذي الفضل والجود عظيم الشان

ولا يسىء ظنا ولا يستبطي

إجابة من الكريم المعطي

واعلم بأن كل شيء بسبب

وللسبب وقت وعمر مكتتب

وكل ضيق سوف يتلوه فرج

ويأتي اليسر وينزاح الحرج

واقنع من الدنيا بما تيسر

ودع لمازاد وما تعسر

ومن تيقن أن مولاه يراه

استحيا ان يرجو ويخشى من سواه

ومن تيقن نظر الله إليه

لم يخترالا كل ما يقضي عليه

والنافع الضار المهيمن ربنا

فاحذر تخاف غيره يامؤمنا

واترك جميع الناس لا تعبأ بهم

أيضا ولا تركن إلى إخائهم

فإنهم لا يملكون برا

لنفسهم أو يدفعون ضرا

معلومات عن ابن طاهر

ابن طاهر

ابن طاهر

عبد الله بن حسين بن طاهر العلوي. فقيه نحوي، من أهل حضرموت. ولد بها في تريم، وأقام سنوات بمكة والمدينة، فقرأ على علمائها. وعاد إلى بلاده فسكن (المسيلة) بفرب تريم،..

المزيد عن ابن طاهر

تصنيفات القصيدة