الديوان » العصر الاموي » عدي بن الرقاع »

لعمري لقد أجرى الإمام لغاية

عدد الأبيات : 8

طباعة مفضلتي

لَعَمري لَقَد أَجرَى الإمامُ لِغايَةٍ

مِنَ الفَضلِ ما أَجرى إلى مِثلِها مُجرى

أَفادَ بها مَجدَ الحَياةِ وذِكرَهَا

وأَبقى بِها حَمداً وَفَخراً إلى فَخرِ

فَمَا مَسجدٌ بَعدَ الثَّلاثَةِ مِثلَهُ

وَلَو طُفتَ عَرضَ الأَرضِ قُطراً على قُطرِ

وخُصَّ بِأَبهى مِنبَرٍ بَعدَ مِنبَرٍ

بِطَيبَةَ مَبنيٍّ إلى جانبِ القَبرِ

إذا ما الإِمامُ استشرَفَ الناسَ فَوقَهُ

تَعالى أَعالي الجِسمِ أَبيَض كَالبَدرِ

إذا قالَ لَم يَترُك مَقالاً وَلَم يَقِف

لِعِيٍّ وَلَم يَثنِ اللِّسَانَ عَلى هُجرِ

يُصَرِّفُ بِالقَولِ اللِّسَانَ كَمَا انتَحَى

وَيَنظُرُ في أَعطافِهِ نَظَرَ الصَّقرِ

وإِن هُزَّ لِلمَعرُوفِ أَشرَقَ وَجهُهُ

وَجادَ بِعُرفٍ لا بَكِيءٍ ولا نَزرِ

معلومات عن عدي بن الرقاع

عدي بن الرقاع

عدي بن الرقاع

دي بن زيد بن مالك بن عدي بن الرقاع، من عاملة. شاعر كبير، من أهل دمشق، يكنى أبا داود. كان معاصراً لجرير، مهاجياً له، مقدماً عند بني أمية، مدّاحاً لهم،..

المزيد عن عدي بن الرقاع

تصنيفات القصيدة