الديوان » اليمن » ابن طاهر »

يا علي ماتوا اللي مانباهم يموتون

عدد الأبيات : 16

طباعة مفضلتي

يا علي ماتوا اللي مانباهم يموتون

ماتوا اللي بقاهم ميت الدين يحيون

ماتوا اللي أمان الأرض هم حين يحيون

إنهم مابقوا للدين فالدين مصيون

إن رؤا يذكر المولى بهم حين يراؤن

ذكرهم تنزل الرحمه به حين يحكون

من تشبه بهم بختهولو كان هودون

وأنظرهم ولو مره به إذ يمرون

إن تظنوا بهم خير الكم ماتظنون

أو يظن بهم شرا فهو عبد مفتون

من يعادي لهم حاربه من كون الكون

كل من حبهم منهم يعد إذ يعدون

أو جلس عندهم جلسه وللذكر يتلون

ذاك يغفر له معهم كذا جاء يروون

ليتني معهم أو عندهم حين يدعون

بخت من هو بهم صب موله ومفتون

صار كله بهم قلبه وقالبه مرهون

الدعاة الهداة الراسخون المحبون

وارثوا الأنبيا في علم مخزون مكنون

حبهم عندنا مفروض لا نفل مسنون

ماهم الاخبايا للبلايا يزيلون

ماهم الأدوا من كل علة يداوون

كل من له نظر في حبهم ما يرى هون

فاستمع ذكر كلب الكهف في حين يقرون

ينفعون الورى في كل شيء ما يضرون

هل ترانا نراهم أو بنا يوم يرضون

ما أظن وإن ظنيت ذا صرت مجنون

كيف يرضون من عمرهم مر يعصون

عمرهم مر في غفله يصلون ساهون

ربنا تب علينا إنني جيت محزون

طالب العفو يامنه العفو مسهون

واغفر الذنب يامن فضله غير ممنون

معلومات عن ابن طاهر

ابن طاهر

ابن طاهر

عبد الله بن حسين بن طاهر العلوي. فقيه نحوي، من أهل حضرموت. ولد بها في تريم، وأقام سنوات بمكة والمدينة، فقرأ على علمائها. وعاد إلى بلاده فسكن (المسيلة) بفرب تريم،..

المزيد عن ابن طاهر

تصنيفات القصيدة