الديوان » اليمن » ابن طاهر »

يا طالب الأيصا هداك الله خذ مني كلام

عدد الأبيات : 17

طباعة مفضلتي

يا طالب الأيصا هداك الله خذ مني كلام

إني خبرت الوقت فاسمع ما أقوله والسلام

إني رأيت الناس في العادات كالبهم السوام

هي دينهم هي همهم هي عندهم كل المرام

من أحكم العادات قالوا ذا بلغ أعلى مقام

لو يترك الواجب ولو كان الملابس للحرام

ومن يعاديها رموه بالفواحش والعظام

فاتركهم اتركهم وجانبهم ومل عنهم دوام

واسلك على البيضا النقية شمس ما فيها قتام

مله حنيفيه بينه واضحه تهدي الأنام

للروح والراحات في الدنيا وفي دار السلام

والأنس والأسرار والأنوار ما فيها ظلام

ولا حرج فيها ولا أصر ولا فيها اغتمام

سهله لسالكها شريعة سيدنا مسك الختام

أحمد رسول الله ختم الأنبيا بدر التمام

من كانت أخلاقه هي القرآن فانصت يا غلام

واقرأ أحاديه تجدها الدر محكوم النظام

وانظر شمائله التي فيها الشفا للسقام

منه تلقاها الصحابه نعم سادات كرام

واله وأزواجه وأنصاره خذوا عنه أخذ تام

سلكوا عليها صدق جعلوها غذاهم والأدام

مازاغوا أوراعوا ولا سمعوا لعذل أو ملام

بذلوا لها الأموال والأرواح ساموها الحمام

نصروا الشريعة بالقلوب واللسان والحسام

ثم أخذ عنهم وسارنحو سيرتهم وقام

التابعون لهم بإحسان إلى يوم القيام

فاقرأ تراجمهم وصيرهم قيادك والزمام

واعلم بأن الدين ينقص بعد طه كل عام

وأمست عرا الإيمان من بعد الصحابه في انخرام

فافزع إلى المولى وقل ياالله عسى حسن الختام

يا الله بحسن الخاتمه لي حان حين الإنصرام

يا الله بها يا الله بها بحق من صلى وصام

والختم صلى الله على أحمد ما سجع طير وحام

والآل والأصحاب مع أزكى التحيه والسلام

معلومات عن ابن طاهر

ابن طاهر

ابن طاهر

عبد الله بن حسين بن طاهر العلوي. فقيه نحوي، من أهل حضرموت. ولد بها في تريم، وأقام سنوات بمكة والمدينة، فقرأ على علمائها. وعاد إلى بلاده فسكن (المسيلة) بفرب تريم،..

المزيد عن ابن طاهر

تصنيفات القصيدة