الديوان » العصر الاموي » الفرزدق »

لا بارك الله في قوم ولا شربوا

لا بارَكَ اللَهُ في قَومٍ وَلا شَرِبوا

إِلّا أُجاجاً أَتَونا مِن سِجِستانا

مُنافِقينَ اِستَحَلّوا كُلَّ فاحِشَةٍ

كانوا عَلى غَيرِ تَقوى اللَهِ أَعوانا

أَلَم يَكُن مُؤمِنٌ فيهِم فَيُنذِرَهُم

عَذابَ قَومٍ أَتَوا لِلَّهِ عِصيانا

وَكَم عَصا اللَهَ مِن قَومٍ فَأَهلَكَهُم

بِالريحِ أَو غَرَقاً بِالماءِ طوفانا

وَما لِقَومٍ عَدِيُّ اللَهِ قائِدُهُم

يَستَفتِحونَ إِذا لاقوا بَهيمانا

أَلّا يُعَذِّبَهُم رَبّي وَيَجعَلَهُم

لِلناسِ مَوعِظَةً يا أُمَّ حَسّانا

تَرى سَرابيلَهُم في البَأسِ مُحكَمَةً

مِن نَسجِ داوُدَ أَعطاها سُلَيمانا

تَقيهِمُ البَأسَ يَومَ البَأسِ إِذ رَكِبوا

سَوابِغٌ كَالأَضا بيضاً وَأَبدانا

معلومات عن الفرزدق

الفرزدق

الفرزدق

هَمَّام بن غالب بن صعصعة التميمي الدارمي، أبو فراس، الشهير بالفرزدق. شاعر، من النبلاء، من أهل البصرة، عظيم الأثر في اللغة، كان يقال: لولا شعر الفرزدق لذهب ثلث لغة العرب، ولولا..

المزيد عن الفرزدق

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الفرزدق صنفها القارئ على أنها قصيدة مدح ونوعها عموديه من بحر البسيط


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس