الديوان » العصر العباسي » عبد المحسن الصوري »

يد الغرام علت يوم الوداع يدي

يدُ الغرام عَلت يوم الوداعِ يدي

فسرتُ في أسرِ جيش الشوقِ والكمَدِ

ولم أزل واثقاً بالصبر يُنجدُني

أو التجلُّدِ حتى خانَني جَلَدي

وما تبيَّنت بيناً على ديارِهُم

حتى تبيَّنتُ بين الرُّوح عن جَسَدي

وهم وإن بَعُدوا عني فإنَّهم

مني لأقربُ ما كانوا على البعُدِ

ومَسلكٍ أبَت الريحُ السلوكَ به

خوفاً ولو قطعَته الريحُ لم تعُدِ

قطعتُه وأسود الوحشِ لائذةٌ

بجانبي إذ رأت قصدي إلى أسَدِ

معلومات عن عبد المحسن الصوري

عبد المحسن الصوري

عبد المحسن الصوري

عبد المحسن بن محمد بن أحمد بن غالب الصوري، أبو محمد ويلقب بابن غلبون. شاعر، حسن المعاني. من أهل صور، في بلاد الشام. مولده ووفاته فيها. له (ديوان شعر - خ)..

المزيد عن عبد المحسن الصوري

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد المحسن الصوري صنفها القارئ على أنها قصيدة قصيره ونوعها عموديه من بحر البسيط


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس