الديوان » العصر العباسي » عبد المحسن الصوري »

وكم مرة قد قلت للغيث إذ بدا

وكم مرةٍ قد قلتُ للغيثِ إذ بدا

يعارضُني بالعارضِ المتزايدِ

ألا لا تَعقني عن طريقي وخلِّني

أفُز بنَصيبٍ من أبي الجيشِ حامدِ

فلما أبى إلا اللجاجةَ دلَّني

على أنها منه مكيدةُ حاسدِ

ليمناكَ إذ يمناكَ أسرعُ نائلاً

وأثبتُ صبراً في صُدور الشدائدِ

وأكثرُ ما بينَ البريةِ قاصداً

وأكثرُ أجداءً على كلِّ قاصدِ

فما لسحابِ الماء يقطعنَ عن فتىً

أنامل كفَّيه سحاب الفوائدِ

معلومات عن عبد المحسن الصوري

عبد المحسن الصوري

عبد المحسن الصوري

عبد المحسن بن محمد بن أحمد بن غالب الصوري، أبو محمد ويلقب بابن غلبون. شاعر، حسن المعاني. من أهل صور، في بلاد الشام. مولده ووفاته فيها. له (ديوان شعر - خ)..

المزيد عن عبد المحسن الصوري

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد المحسن الصوري صنفها القارئ على أنها قصيدة قصيره ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس