الديوان » العصر العباسي » عبد المحسن الصوري »

حكم الهوى جر عليك الجرة

عدد الأبيات : 15

طباعة مفضلتي

حكمُ الهوى جرَّ عليك الجَرة

فاتَّفق المَقدورُ والمَقدرَه

في شادنٍ خمرةُ أجفانِه

تجتمعُ الناسُ لها دَسكَرَه

يُستعظمُ الأصغرُ من عطفِه

فإن شكَوتَ الأعظَم استَصغرَه

لو كان طولُ الدهرِ يُنسي كما

قيلَ إذاً ما خِفتُ أن أذكرَه

وخبروني أنَّ طَيفاً سَرى

لغَيرهم عِند الذي أبصَرَه

فقلتُ لو نمتُ لحدَّثتُكُم

ما تشهدُ العينُ بما لَم تَرَه

وكم تَباكَينا وما يَستَوي

هل تَلحقُ الكحلاءَ ذاتُ المرَه

ولا علمنا أبداً أعين

فاض علينا أم ندى حيدَرَه

شدَّ العَطايا بالسَّجايا فما

حال بِه دَهرٌ ولا غيَّرَه

من المَعالي الطائِعات التي

تَعجزُ عنها الألسُن المخبرَه

يقطعُها جودُ بنيهِ ولا

تقطعُها الكَوماءُ ذاتُ البرَه

يسيرُ تيهاً وابنهُ وهو من

بعدِهما تيهاءَ مُستوعرَه

لا تنكِروها شيَماً حُلوةً

من مرَّةٍ لَيسَت بمستَنكرَه

كلُّ امرئٍ منهم أبوهُم إذا

جاد فإن جاد فما أجدرَه

أحسنتَ بل أحسَنَ في الظنِّ مَن

ظنَّ بكَ الإحسانَ فاستَشعرَه

معلومات عن عبد المحسن الصوري

عبد المحسن الصوري

عبد المحسن الصوري

عبد المحسن بن محمد بن أحمد بن غالب الصوري، أبو محمد ويلقب بابن غلبون. شاعر، حسن المعاني. من أهل صور، في بلاد الشام. مولده ووفاته فيها. له (ديوان شعر - خ)..

المزيد عن عبد المحسن الصوري