الديوان » العصر العثماني » جرمانوس فرحات »

مريم مدينة مولاها معظمة

عدد الأبيات : 12

طباعة مفضلتي

مريمْ مدينةُ مولاها معظَّمَةٌ

في بِيعة اللَه من ساعٍ على القدمِ

مزيدُ إنعامِك الموفور مشتَهِرٌ

أعمالُك الربُّ بارَكْها لتحتكمي

مولاتنا إرحمينا وانجدي يدنا

واستنقذي قلبنا من واقع الألم

منك ملاكاً أنيساً ترسلين لنا

يقي لقانا من الشيطان واللِّمَم

مرامنا رحمةٌ منك موافقةٌ

لأن منك الرجا والنور للأمم

ما سؤلنا غير أن تَتْذكَّري وتري

زفْراتِنا وبكانا في دجى الظُلَم

مريمْ ملكتِ علينا فاضرعي أبداً

ثم اَبْدِلي حُزنَنا في فرحةٍ وسمي

في يوم شدتِنا ننحو حماك على

رومٍ لمرحمةٍ في موقف القَدَم

ما ضرك اليوم غَوثٌ بالمراحم من

أتوك في ضيقهم أن لا تَني بِهِم

ملكت مجداً وإكراماً بأجمعه

صوني حياة عبيدٍ من أذى السقم

منك الرآفَةَ نرجوها بشدتنا

سَلِّي قلوباً طويناها على الندم

من كل مبتهلٍ من قلب منسحقٍ

شدّي برحماك أُمِّي مَتنَ مُنقسم

معلومات عن جرمانوس فرحات

جرمانوس فرحات

جرمانوس فرحات

جبرائيل بن فرحات مطر الماروني. أديب سوري، من الرهبان. أصله من حصرون (بلبنان) ومولده ووفاته بحلب. أتقن اللغات العربية والسريانية واللاتينية والإيطالية، ودّرَس علوم اللاهوت، وترهب سنة 1693م ودُعي باسم..

المزيد عن جرمانوس فرحات

تصنيفات القصيدة