الديوان » العصر العباسي » ابن الرومي »

يا ابن الوزير الذي تمت وزارته

يا ابن الوزير الذي تمَّت وزارتُهُ

لا تجمعنّ عليّ العار والنارا

إن كنتُ أحسنت في وصفي مآثركم

فأثِّروا فِيَّ بالإحسان آثارا

أو كنت قد قلت ما لا أستحق به

منكم ثواباً فرُدّوه وما سارا

إن المديح إذا ما سار منفرداً

من الثواب كسا من قاله عارا

اللَّه يعلم أني ما ألوتكمُ

إطابةً عند مدحيكُم وإكثارا

وقد يُغَرُّ بليغٌ من بلاغتهِ

وقد يظنُّ سوى المختار مختارا

فعفوكم عن مسيءٍ غير معتمدٍ

كان الإله لكم من سُخطه جارا

إني أرى عفوكم عني وستركُمُ

عيبي أجلّ من التثويب مقدارا

صونوا خَلاقي كما صنتم نوالكُمُ

عني وإلا فكونوا حاكماً جارا

من ذا أحلّ لكم أن تهتكوا خَلَقي

وأن تمدُّوا على المعروف أستارا

غثٌّ من الشعر فيه ذلُّ مسألةٍ

كلاهما يُكسِب المستور إعوارا

رُدّوا عليّ بُيَيْتاً زلّ عن كبدي

لم يلق عندكُمُ إذ ضيمَ أنصارا

أصغرتموهُ فأسرفتم وحُق لهُ

لو تمم الله ما لقّاه إصغارا

ردوا عليَّ قبيحاً عندكم حسناً

عندي أرى ما ازدريتم منه كُبّارا

معلومات عن ابن الرومي

ابن الرومي

ابن الرومي

علي ابن العباس بن جريج، أو جورجيس، الرومي، أبو الحسن. شاعر كبير، من طبقة بشار والمتنبي. روميّ الأصل، كان جده من موالي بني العباس. ولد ونشأ ببغداد، ومات فيها مسموماً، قيل:..

المزيد عن ابن الرومي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن الرومي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر البسيط

×

حرف الشاعر

تصنيفات الدول

الجنس