الديوان » العصر العباسي » ابن داود الظاهري »

أمنت عليك صرف الدهر حتى

عدد الأبيات : 4

طباعة مفضلتي

أمنت عليك صرف الدهر حتى

أناخ بغدره ما لم أحاذر

وجسرني وفاؤك لي أن

أذاقني الردى غب التجاسر

فجئتك شاكراً وأقل حقي

إذا أحسنت أن ألقاك عاذر

وحسبك رتبةً لك من صديقٍ

أتاك بعاتبٍ في زي شاكر

معلومات عن ابن داود الظاهري

ابن داود الظاهري

ابن داود الظاهري

محمد بن داود بن علي بن خلف الظاهري، أبو بكر. أديب، مناظر، شاعر، قال الصفدي: الإمام ابن الإمام، من أذكياء العالم. أصله من أصبهان ولد وعاش ببغداد، وتوفي بها مقتولاً...

المزيد عن ابن داود الظاهري

تصنيفات القصيدة