الديوان » العصر العباسي » صريع الغواني »

أما القبور فإنهن أوانس

عدد الأبيات : 3

طباعة مفضلتي

أَمّا القُبورُ فَإِنَّهُنَّ أَوانِسٌ

بِجُوارِ قَبرِكَ وَالدِيارُ قُبورُ

عَمَّت فَواضِلُهُ وَعَمَّ مَصابُهُ

فَالناسُِ فيهِ كُلُّهُم مَأجورُ

رَدَّت صَنائِعُهُ إِلَيهِ حَياتَهُ

فَكَأَنَّهُ مِن نَشرِها مَنشورُ

معلومات عن صريع الغواني

صريع الغواني

صريع الغواني

مسلم بن الوليد الأنصاري، بالولاء، أبو الوليد، المعروف بصريع الغواني. شاعر غزل، هو أول من أكثر من (البديع) وتبعه الشعراء فيه. وهو من أهل الكوفة. نزل بغداد، فأنشد الرشيدَ العباسيَّ..

المزيد عن صريع الغواني

تصنيفات القصيدة