عدد الأبيات : 9

طباعة مفضلتي

أما يمين محمد

ويساره فهما سماء

كلتاهما إن صوّح ال

مرعى لنا طعم وماء

وإذا أضرَّ بنا السقا

م وغيره فهما شفاء

فاعجب لكف في الورى

فيها عن المزن اكتفاء

فاقطع بان محمداً

في الخلق ليس له كفاء

فإذا أصخت لآية

فالنور فيها والضياء

هذا الصباح الهاشم

يُّ بدا فليس به خفاء

فالأرض قد فتحت بمب

عثه وفتَّحت السماء

سبق القضاء بسبقه

والله يفعل ما يشاء

معلومات عن أبو زيد الفازازي

أبو زيد الفازازي

أبو زيد الفازازي

عبد الرحمن بن يخلفتن بن أحمد، أبو زيد الفازازي القرطبي، نزيل تلمسان. شاعر. له اشتغال بعلم الكلام والفقه. كان شديداً على المبتدعة. استكتبه بعض أمراء وقته. ولد بقرطبة، ومات بمراكش. له..

المزيد عن أبو زيد الفازازي