الديوان » العصر العباسي » كشاجم »

روح من الماء في جسم من الصفر

عدد الأبيات : 12

طباعة مفضلتي

رُوحٌ من الماءِ في جِسْمٍ من الصُّفْرِ

مُؤَلّفٌ بِلطِيْفِ الحُسْنِ والنَّظَرِ

مستعبِرٌ لم يَغِبْ عن طَرْفِهِ سَكَنٌ

وَلَمْ يَبِتْ من ذوي ضِغْنٍ على حّذّرِ

له على الظَّهْرِ أَجْفَانٌ مُحَجَّرَةٌ

ومُقْلَةٌ دمعُهَا جارٍ على قَدَرِ

تَنْشَا لَهُ حَرَكَاتٌ في أَسَافِلِهِ

كأنها حركات الماءِ في الشَّجَرِ

وفي أعالِيْهِ حُسْبَانٌ مُفَصّلَةٌ

للنّاظِرِيْنَ بِلاَ ذِهْنٍ ولا فِكْرِ

إذا بَكَى دارَ في أحْشَائِهِ فَلَكٌ

خافِي المَسِيْرِ وإن لم يَبْكِ لَمْ يَدُرْ

مترجِمٌ عن مواقيتٍ يُخْبِرُنا

عنها فيوجَدُ فيها صادِقُ الخَبَرِ

تُقْضَى به الخَمْسُ في وقتِ الوُجُوبِ وإن

غَطّى على الشّمْسِ سِتْرُ الغَيْمِ والمَطَرِ

وإن سَهِرَتْ لأسبابٍ تُؤَرِّقُني

عَرَفْتُ مِقْدَارَ ما أَلْقَى من السَّهَرِ

مُحَدِّدٌ كلَّ مِيْقَاتٍ تَخَيّرَهُ

ذَوُو التَّخَيُّرِ للأسْفَارِ والحَضَرِ

ومُخْرِجٌ لك بالأَجْزَاءِ ألْطَفَهَا

من النهارِ وقَوْسِ الليل في السَّحَرِ

نتيجةُ العِلْمِ والتّفْكِيْرِ صوَّرَهُ

يا حبّذا بِدَعُ الأَفْكارِ في الصُّوَرِ

معلومات عن كشاجم

كشاجم

كشاجم

محمود بن الحسين (أبو ابن محمد بن الحسين) بن السندي بن شاهك، أبو الفتح الرملي، المعروف بكشاجم. شاعر متفنن، أديب، من كتّاب الإنشاء. من أهل (الرملة) بفلسطين. فارسي الأصل، كان أسلافه..

المزيد عن كشاجم

تصنيفات القصيدة