الديوان » العصر الايوبي » محيي الدين بن عربي »

إذا علم الله الكريم سريرتي

عدد الأبيات : 7

طباعة مفضلتي

إذا علم الله الكريم سريرتي

فلستُ أُبالي من سواه إذا سخطْ

وقد صح عندي منزلي من مهيمني

فلست أُبالي من دنا اليوم أو شحط

فيا عجباً من عارفٍ قال إنه

تولَّع حباً بالإله ولم يمطِ

سوى ربّه عنه وساءتْ ظنونه

بنا فمتى تدركْه فيستدرك الغَلَط

إذا كان من أبدى التخفي بجانبي

يغيره قول الوشاةِ فقد سقط

ولكنَّ ربي قد أتى فأتيته

وقلت لسرِّي حسبُك المنتهى فقط

ولا تلتفت مَن ظنَّ سوءاً بنا ولا

تعرِّج عليه واعف عن سيءٍ فرط

معلومات عن محيي الدين بن عربي

محيي الدين بن عربي

محيي الدين بن عربي

محمد بن علي بن محمد ابن عربي، أبو بكر الحاتمي الطائي الأندلسي، المعروف بمحيي الدين بن عربي، الملقب بالشيخ الأكبر. فيلسوف، من أئمة المتكلمين في كل علم. ولد في مرسية (بالأندلس)..

المزيد عن محيي الدين بن عربي