الديوان » العصر المملوكي » مالك بن المرحل »

ظلال الأماني والأمان تفيأت

عدد الأبيات : 9

طباعة مفضلتي

ظِلالُ الأماني والأمانُ تفيأت

بأحمدَ خير الخلقِ والكلُّ قائظ

ظلامُ ظلاماتِ العباد بنوره

تجلّت وزالتْ بالإخاءِ الحفائظ

ظَلَلنا به بعدَ الضلالةِ في هدى

وحيّت به تلك النفوس الفوائظ

ظلاماتُهم بالعدل زالت وغيضت

دموعهُم والعدلُ للجوْر غائظ

ظلوم العدى مثل الظليم تشرداً

وفعلاته الشوى جوافٍ وشائظ

ظليمٌ جزوع بالصفير لجبنه

يروح مع الأرواح والروح فائظ

ظلعتُ عن التوفيق مالك لم تزرْ

رسولك ما هذي الطباع الغلائظ

ظليفٌ بأقصى الغرب أمستْ جفونه

وهنَّ شوات والظلوع قوائظ

ظلمت لعمر الله نفسك كم عسى

تغاضبها مظلومة وتغائظ

معلومات عن مالك بن المرحل

مالك بن المرحل

مالك بن المرحل

مالك بن عبد الرحمن بن فرج ابن الأزرق، أبو الحكم، المعروف بابن المرحل. أديب، من الشعراء. من أهل مالقة، ولد بها، وسكن سبتة. وولي القضاء بجهات غرناطة وغيرها. من موالي بني..

المزيد عن مالك بن المرحل