الديوان » العصر الاموي » ليلى الأخليلية »

أذلك أم كدرية هاج وردها

عدد الأبيات : 9

طباعة مفضلتي

أذلكَ أم كُدْرِيَّةٌ هاج وِرْدَها

من القيظ يومٌ واقِدٌ وسَمُومُ

غدتْ كَنواة القَسْب لا مُضْمحِلَّةٌ

وناةٌ ولا عَجْلى الفُتور سؤومُ

تُواشِكُ رَجْعَ المَنْكبِين وترتمي

إلى كَلْكَل للهادياتِ قَدُومُ

فما انخفضتْ حتى رأتْ ما يسرُّها

وفَيْءُ الضُّحى قد مال فهو ذميمُ

أَباطِح وانتصَّتْ على حيث تستقى

بها شَرَكٌ للوارداتِ مُقِيمُ

سقتْها سيولُ المُدْجِناتِ فأصبحتْ

عَلاجِيمَ تَجْري مرَّةً وتدومُ

فلمّا استقتْ من بارد الماء وانجلى

عن النفس منها لَوْحةٌ وهمومُ

دعَتْ باسمها حين استقتْ فاستقلَّها

قَوادِمُ حجنٌ رِيشُهنّ ملِيمُ

بجَوْزٍ كحُقِّ الهاجريّة زانَه

بأطراف عودِ الفارسيِّ وُشُومُ

معلومات عن ليلى الأخليلية

ليلى الأخليلية

ليلى الأخليلية

ليلى بنت عبد الله بن الرحال بن شداد ابن كعب، الأخيلية، من بني عامر بن صعصعة. شاعرة فصيحة ذكية جميلة. اشتهرت بأخبارها مع توبة بن الحمير. قال لها عبد الملك..

المزيد عن ليلى الأخليلية

تصنيفات القصيدة