الديوان » العصر العباسي » الصنوبري » علي لا زلت تقيك الردى

عدد الابيات : 5

طباعة

عليُّ لا زِلْتَ تقيكَ الرَّدى

منَّا نفوسٌ لك إِخلاصُها

إِنَّ شجاعاً كيف مثَّلته

دُرَّةَ بحرٍ أنت غَوَّاصُها

أو نبعةً في النيقِ مُعتاصةً

ما انقادَ إِلاَّ لكَ مُعتاصها

قَنَصْتَهُ عزّاً وقد حُطْتَهُ

كما يحوطُ الوحشَ قَنَّاصُها

وأكرمُ الطيرِ التي تُقتَنى

هيَ التي تُحْكمُ أَقْفاصُها

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن الصنوبري

avatar

الصنوبري حساب موثق

العصر العباسي

poet-alsanubri@

693

قصيدة

1

الاقتباسات

46

متابعين

أحمد بن محمد بن الحسن بن مرار الضبي الحلبي الأنطاكي، أبو بكر، المعروف بالصنوبري. شاعر اقتصر أكثر شعره على وصف الرياض والأزهار. وكان ممن يحضر مجالس سيف الدولة. تنقل بين ...

المزيد عن الصنوبري

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة