الديوان » العصر العباسي » الصنوبري »

لطفت جدا فما تحس

عدد الأبيات : 4

طباعة مفضلتي

لَطُفْتَ جداً فما تُحَسُّ

وليس يُفْضِي إليك لَمْسُ

الحسنُ في العالمينَ نوعٌ

مشتركٌ وهو فيك جِنْسُ

ما وَجْهُكَ الشمسُ لا لعمري

كلُّكَ عند العِيانِ شَمْسُ

كيف تملُّ العيونُ مِمَّنْ

في وجهه للعيونِ عُرْسُ

معلومات عن الصنوبري

الصنوبري

الصنوبري

أحمد بن محمد بن الحسن بن مرار الضبي الحلبي الأنطاكي، أبو بكر، المعروف بالصنوبري. شاعر اقتصر أكثر شعره على وصف الرياض والأزهار. وكان ممن يحضر مجالس سيف الدولة. تنقل بين..

المزيد عن الصنوبري