الديوان » العصر الاموي » عبيد الله بن الرقيات »

ليت شعري أفاح رائحة المسك

عدد الأبيات : 6

طباعة مفضلتي

لَيتَ شِعري أَفاحَ رائِحَةُ المِس

كِ وَما إِن إِخالُ بِالخَيفِ أُنسي

يَومَ غابَت بَنو أُمَيَّةَ عَنّي

وَالبَهاليلُ مِن بَني عَبدِ شَمسِ

حُلَماءٌ إِذا الحُلومُ اِستُخِفَّت

بِوُجوهٍ مِثلِ الدَنانيرِ مُلسِ

خُطَباءٌ عَلى المَنابِرِ فُرسا

نٌ عَلَيها وَقالَةٌ غَيرُ خُرسِ

لا يُعابونَ صامِتينَ وَإِن قا

لوا أَصابوا وَلَم يَقولوا بِلَبسِ

لَيلُهُم وَالنَهارُ بَذلٌ إِذا ما

قَحَطَ القَطرُ عَن شِتاءٍ وَيَبسِ

معلومات عن عبيد الله بن الرقيات

عبيد الله بن الرقيات

عبيد الله بن الرقيات

عبيد الله بن قيس بن شريح بن مالك، من بني عامر بن لؤي. شاعر قريش في العصر الأموي. كان مقيماً في المدينة، وقد ينزل الرقة. وخرج مع مصعب بن الزبير على..

المزيد عن عبيد الله بن الرقيات