الديوان » العصر العباسي » ابن ميادة »

وقالت حذار القوم إن صدورهم

عدد الأبيات : 4

طباعة مفضلتي

وَقالَت حِذارِ القَومَ إِنَّ صُدورَهُم

وَعَينَي أَبي حِقداً عَلَيكَ تَفورُ

فَقُلتُ لَها قَد يُؤخَذُ الظَبيُّ غِرَّةً

وَتَصطادُ شاةُ الكَلبِ وَهُوَ عَقورُ

إِذا مُتُّ يا قَومي فَلا تَدفِنونَّني

فَأَ بغَضُ جيرانٍ إِلَيَّ قُبورُ

وَلَكِن دَعوني يا بَنيَّ تَعُسُّني

ثَعالِبُ في أَوطانِها وَنُسورُ

معلومات عن ابن ميادة

ابن ميادة

ابن ميادة

الرماح بن أبرد بن ثوبان الذبياني الغطفاني المضري، أبو شرحبيل، ويقال أبو حرملة. شاعر رقيق، هجاء، من مخضرمي الأموية والعباسية، قالوا: (كان متعرضاً للشر طالباً لمهاجاة الناس ومسابة الشعراء). وفي..

المزيد عن ابن ميادة

تصنيفات القصيدة