الديوان » العصر العباسي » ابن الرومي »

لم يله في المهرجان أولى

لم يَلهُ في المِهْرجانِ أَوْلَى

باللهوِ فيه من ابن يحيى

لأنه شابَهُ بجودٍ

أحيا به الناسَ كلَّ مَحْيا

جدَّدَ عهدَ النبيِّ بِرٌّ

من ابنِ يحيى وفَضْلُ تقوى

وعهدَ كِسْرى نعيمُ عيشٍ

من ابن كسرى وحسنُ ملهى

فظلَّ في المهرجان عيدٌ

يجمعُ ديناً له ودُنيا

وليس بِدعاً ولا عجيباً

أنْ يَنْظِمَ المعنيين معنى

فاللَّهُ يُبقيه ألفَ عامٍ

وما رأى في البقاء بُقْيا

يَسْمو به جَدُّهُ فيَحْظى

وتارةً مجدُه فيَعْلى

ولم تزلْ أعينُ الأعادي

بنعمة اللَّه فيه تَقْذى

يُوقَى بهم أسهمَ المنايا

إذا ألمَّتْ به ويُفدى

معلومات عن ابن الرومي

ابن الرومي

ابن الرومي

علي ابن العباس بن جريج، أو جورجيس، الرومي، أبو الحسن. شاعر كبير، من طبقة بشار والمتنبي. روميّ الأصل، كان جده من موالي بني العباس. ولد ونشأ ببغداد، ومات فيها مسموماً، قيل:..

المزيد عن ابن الرومي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن الرومي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر مخلع البسيط


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس