الديوان » العصر الاموي » مالك بن الريب »

لو كنتم تنكرون الغدر قلت لكم

عدد الأبيات : 5

طباعة مفضلتي

لَو كُنتُم تُنكِرونَ الغَدرَ قُلتُ لَكُم

يا آلَ مَروانَ جاري مِنكُم الحَكَمُ

وَأَتقيكُم يَمينَ اللَّهِ ضاحِيَةً

عِندَ الشُهودِ وَقَد تُوفي بِها الذِّمَمُ

لا كُنتُ أَحدَثتُ سوءاً في إِمارَتِكُم

وَلا الَّذي فاتَ مِنِّي قَبلَ ينتقمُ

نَحنُ الَّذينَ إِذا خِفتُم مُجَلِّلَةً

قُلتُم لَنا إِنَّنا مِنكُم لِتَعتَصِموا

حَتّى إِذا اِنفَرَجَت عَنكُم دُجُنَّتها

صِرتُم كَجَذمٍ فَلا إِلٌّ وَلا رَحِمُ

معلومات عن مالك بن الريب

مالك بن الريب

مالك بن الريب

مالك بن الريب بن حوط بن قرط المازني التميمي. شاعر، من الظرفاء الأدباء الفتاك. اشتهر في أوائل العصر الأموي. ورويت عنه أخبار في أنه قطع الطريق مدة. ورآه سعيد بن عثمان..

المزيد عن مالك بن الريب

تصنيفات القصيدة