الديوان » العصر المملوكي » المهذب بن الزبير »

خيرة الله في العباد ومن يعضد

عدد الأبيات : 4

طباعة مفضلتي

خِيرةُ اللهِ في العباد ومَن يع

ضدُ ياسينَ فيهمُ طاسينُ

والأُولى لا تقرُّ منهم جُنوبٌ

في الدَّياجِي ولا تنامُ عيونُ

ولهم في القرآن في غَسقِ اللَّي

لِ إذا طَرِبَ السَّفيهُ حَنينُ

وبُكاءٌ مِلءُ العيونِ غَزيرٌ

فتكادُ الصُّخورُ منهُ تَلينُ

معلومات عن المهذب بن الزبير

المهذب بن الزبير

المهذب بن الزبير

الحسن بن عليّ بن إبراهيم ابن الزبير الغساني الأسواني، أبو محمد، الملقب بالمهذَّب. شاعر من أهل أسوان (بصعيد مصر) وفاته بالقاهرة. وهوأخوالرشيد الغساني (أحمد بن عليّ) قال العماد الأصبهاني: لم..

المزيد عن المهذب بن الزبير

تصنيفات القصيدة