الديوان » العصر الايوبي » العماد الأصبهاني » يا حاكيا فضل الخليل

عدد الابيات : 15

طباعة

يا حاكياً فضلَ الخلي

لِ وناشراً عِلْمَ المُبَرِّدْ

وتجمعتْ فيه الفضا

ئلُ كلُّها وبها تفرَّدْ

أَهديتَ لي شعراً هُدي

تُ بنجمه لمّا توقّدْ

نظم كدُرِّ الثغرِ أو

زَرَدِ العِذار أتى مُزَرَّدْ

يُنبي عن الوجدِ الشدي

دِ لديكَ والصّبرِ المُشَرَّدْ

أقبلْ ولا تَحْرَدْ ومُ

رُّ القولِ منه المرءُ يَحْرَدْ

أترومُ بالشّعر المُنَى

هلاَ وكان الشَّعْرُ أسودُ

الشعرُ لا تُصغي له

خَودٌ ولا يَنقادُ أَمْرَدْ

إسْمَعْ هُدِيتَ نَصيحتي

فالنُّصحُ لي بالصّدقِ يَشْهَدُ

عُدْ وارضَ عن أَهلِ الربا

طِ وأرضهمْ فالعَوْدُ أَحمدْ

لاطِفْهمُ فالمرءُ يب

لغُ بالتلطُّفِ كلَّ مَقْصدْ

إن كلّفوكَ غرامةً

فابْتَعْ لشيخ القومِ مِقوَدْ

واطلبْ جوارَ بريكةٍ

فالدَّارُ بالجيرانِ تحمدْ

ولجِ الغُريفةَ وارْقَ في

ها حَسْبَ ما تختارُ واصعدْ

قد أُكرِيَتْ فاقعُدْ إلى

وقتِ الفراغِ لها بمرصَدْ

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن العماد الأصبهاني

avatar

العماد الأصبهاني حساب موثق

العصر الايوبي

poet-Al-Imad-Al-Asbahani@

176

قصيدة

47

متابعين

محمد بن محمد صفي الدين بن نفيس الدين حامد بن ألُه، أبو عبد الله، عماد الدين الكاتب الأصبهاني. مؤرخ، عالم بالأدب، من أكابر الكتاب. ولد في أصبهان، وقدم بغداد حدثاً، فتأدب ...

المزيد عن العماد الأصبهاني

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة