الديوان » العصر الأندلسي » ابن فركون »

مرت بربعي للندى غاديه

عدد الأبيات : 12

طباعة مفضلتي

مرّتْ برَبْعي للنّدى غادِيَهْ

رائِحَةً بأفْقِهِ غادِيَهْ

فأشْبَهَتْ زَهْرَ الرُبى نفْحةً

وأخْجَلَتْ زُهْرَ العُلى بادِيَهْ

حسْناءُ أبْداها وليُّ الهُدَى

فأصبَحَتْ لنهجِه هادِيَهْ

حمائِمُ الفِكْرِ لدى روْضِها

بمَدْحِهِ أو حَمْدِهِ شادِيَهْ

صادِحةٌ بهِ وإنْ لم تزَلْ

للورْدِ في مشْرَعِها صاديَهْ

يقْفو بنو الآدابِ آثارَها

ما الرَّكْبُ إلا تابِعٌ حادِيَهْ

هذا هوَ النّظْمُ الذي قصّروا

عنهُ ولمّا يَقطعوا وادِيهْ

حسودُها التقْصيرُ نادَى بِه

ولَوْ غَدا يدْعو لها نادِيَهْ

أوْدَتْ بهِ وأظْهَرَتْ وُدَّنا

عادلةً في حُكْمِها عادِيَهْ

أتى بها الشيخُ المُفيدُ الذي

نُفوسُنا لنَفسِه فاديَهْ

ضمّنَها مَعنى هَنائِي بما

بهِ أقامَ الدّهْرُ مُنآدِيَهْ

وما بهِ النّاصِرُ موْلايَ قدْ

أبْدى على الأيّامِ إنْجادِيَهْ

معلومات عن ابن فركون

ابن فركون

ابن فركون

بو الحسين بن أحمد بن سليمان بن أحمد بن محمد بن أحمد بن إبراهيم بن هشام القرشي. شاعر، هو ابن أحمد بن فركون أحد تلاميذ ابن الخطيب ومن خاصته. وقد..

المزيد عن ابن فركون

تصنيفات القصيدة