الديوان » العصر الأندلسي » أبو حيان الأندلسي »

أدام الإله لك العافيه

عدد الأبيات : 15

طباعة مفضلتي

أَدامَ الإله لَكَ العافِيَه

وَصَيَّر دُورَ العدا عافيَه

إِذا لاحَ مِن بَدرِكُم نورُه

فَكُلُّ النُجومِ بِهِ خافِيَه

تَخِذتَ كَلامَ الإِله الدَوا

فَآياتُهُ كانَت الشافيَه

تَشوَّف ناسٌ لِمنصِبِكُم

وَرتبتُهُم للعُلا نافيَه

فَأَين العُلومُ وَأَينَ الحُلومُ

وَخُلقٌ مَوارِدُه صافِيَه

هُمُ عُصبَةٌ لا تَنالُ العُلا

وَلو أَنها قَد سَعَت حافِيَه

إِذا كانَ خَرقٌ تَدارَكتَه

وَلَيسَت لما مَزَّقت رافِيَه

فَإِن عَنَّ خَطبٌ ثَبَتّ لَهُ

وَآراؤُهُم عِنده هافيَه

سَجاياك لِينٌ وَرِفقٌ بِنا

وَأَخلاقُهُم كُلُّها جافِيَه

تصلي عَلى سَبعةٍ مِنهُم

وَثامِنُهُم نَفسُهُ طافيَه

يُقيمون في تُربِهم هُمَّداً

وَتَسفي عَلى قَبرهم سافِيَه

فَلا زِلتَ في صحةٍ دائِماً

تجر ذُيولَ السَنى ضافيَه

وَيوردك اللَهُ عَينَ الحَياة

فَتَحيا بِها مائةً وافيَه

فَإِن زادَ عَشراً فَذاكَ المُنى

وَعشرونَ أَيضاً هِيَ الكافيَه

وَهذي القَوافي أَتَت كُمَّلاً

فَلم تَبقَ لي بَعدها قافيَه

معلومات عن أبو حيان الأندلسي

أبو حيان الأندلسي

أبو حيان الأندلسي

محمد بن يوسف بن علي بن يوسف بن حيان الغرناطي أثير الدين أبو حيان الجياني الأندلسي النحوي. كان من أقطاب سلسلة العلم والأدب وأعيان المبصرين بدقائق ما يكون من لغة..

المزيد عن أبو حيان الأندلسي