الديوان » الإمارات » مبارك بن حمد العقيلي »

بكم وغرامي محنتي وتولعي

بكم وغرامي محنتي وتولعي

وفرط حنيني نحوكم وتوجعي

ومنكم وحق الحب اصل صبابتي

وفيكم وإن دمتم على الصد مطمعي

هواكم بسوداء الفؤاد إلى المدى

مقيم وصبري ماله ألفةٌ معي

إلى الله مالي من معين على الأسى

سوى فرط أشجاني ومحمر ادمعي

سلوا الليل هل عيني ألم بها كرى

وهل بعدكم جنبي استقر بمضجعي

ألا فانظروا تحرير دمعي فانه

يفيد أولي الألباب ما بين أضلعي

أما والهوى ما عشت لن اترك الهوى

وان كنت ادري انه فيه مصرعي

إذا ما الفتي لم يقض في الحب نحبه

فيا عاره ما فاز بالحب مدعي

متى عندي صرق ما ادعي به

حلالي خضوعي للهوى وتضرعي

لقد شف جسمي ما بقلبي من الجوى

وقد صم عن من لامني فيه مسمعي

على أن من أهواه ديدنه الجفا

وإني على عهد الوفا غير مقلعي

حبيبي لا أستطيع أشكو لك الذي

بقلبي والشكوى لها غير موضع

إذا أنا من سكري صحوت عرضتها

عليك وأرجو أن تحل بموقع

فما أرى إلا أنت قصداً أؤمه

ولن أرى إلا نحوك العمر مرجعي

سلامي على أهل الوفا أين يمموا

وأهلاً وسهلاً بالعتاب المنوع

معلومات عن مبارك بن حمد العقيلي

مبارك بن حمد العقيلي

مبارك بن حمد العقيلي

وُلِد الشاعر عام 1293 للهجرة في الأحساء بالسعودية وبها نشأ وأخذ العلم من بعض علمائها، إذ كانت الأحساء وقتها مركز إشعاع لعلوم اللغة العربية والتفسير والفقه، وكانت زاخرة بمجالس العلم..

المزيد عن مبارك بن حمد العقيلي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة مبارك بن حمد العقيلي صنفها القارئ على أنها قصيدة ونوعها من بحر الطويل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس